× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

35 ألف شخصًا خروجوا من عربين إلى إدلب خلال أسبوع

طفلان يلعبان بعد وصولهما من عربين إلى قلعة المضيق غربي حماة - 25 آذار 2018 (عنب بلدي)

طفلان يلعبان بعد وصولهما من عربين إلى قلعة المضيق غربي حماة - 25 آذار 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

يستمر خروج مقاتلي وأهالي القطاع الأوسط في الغوطة الشرقية إلى الشمال السوري، بموجب الاتفاق الذي وقعه فصيل “فيلق الرحمن” مع روسيا.

وبحسب ما رصدت عنب بلدي اليوم، السبت 31 آذار، خرج منذ اليوم الأول للاتفاق في 24 الشهر الحالي حتى اليوم قرابة 35 شخصًا بين مدني وعسكري إلى محافظة إدلب.

وتوزع الخارجون على سبعة دفعات سلكت الطريق المار من مدن وقرى الساحل السوري، ومن المتوقع أن يشهد اليومين المقبلين خروج الدفعات الأكبر من أهالي المنطقة.

وبحسب بيان لهيئة الأركان الروسية خرج أكثر من 38 ألف مقاتل مع عائلاتهم من عربين إلى مناطق “تخفيف التوتر” في إدلب.

وذكرت وسائل إعلام روسية أن “مركز المصالحة” قرر تمديد الهدنة الإنسانية لخروج المقاتلين المتبقين من “فيلق الرحمن” من الغوطة الشرقية.

وجرى الاتفاق، مطلع الأسبوع الحالي، بين اللجنة الممثلة لـ “فيلق الرحمن”، المنبثقة عن فعاليات مدنية وعسكرية، والجانب الروسي ممثلًا بالجنرال ألكسندر زورين.

ووفق الاتفاق يضمن الجانب الروسي البدء بإخراج الجرحى والمرضى بشكل فوري إلى مشافي دمشق، عن طريق منظمة “الهلال الأحمر”، حسب رغبتهم، وضمان سلامتهم وعدم ملاحقتهم من قبل حكومة النظام السوري.

كما تضمن روسيا اتخاذ التدابير اللازمة لتحسين الحالة الإنسانية فورًا، وتسهيل دخول القوافل الإنسانية إلى المنطقة.

وقتل خلال الحملة العسكرية التي بدأت 19 من شباط الماضي، 1433 مدنيًا بالقصف الجوي الذي استهدف الغوطة الشرقية، منذ بداية الحملة وحتى 23 من آذار الحالي، وفق الدفاع المدني في ريف دمشق.

ويتحدث ناشطو إدلب عن ظروف إنسانية صعبة يعيشها المهجرون في ريف إدلب، في وقت تعمل عشرات المنظمات المحلية على نقلهم وتوفير مساعدات إغاثية في المخيمات والمراكز المؤقتة التي يقطنونها.

ووفق إحصائيات منسقي الاستجابة في الشمال السوري، تجاوزت أعداد الواصلين من دمشق وريفها إلى إدلب الشهر الحالي، حاجز 40 ألفًا حتى اليوم، جميعهم من القطاع الأوسط وحرستا وحي القدم.

مقالات متعلقة

  1. روسيا: 6500 شخص خرجوا من عربين إلى إدلب
  2. روسيا تعلن خروج 122 ألف شخص من الغوطة
  3. آخر دفعة من مهجري الغوطة تصل ريف حماة
  4. 118 ألف شخص هجروا إلى الشمال السوري خلال شهرين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة