× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

رونالدو “المريخي” يقسو على بوفون

كريستيانو رونالدو يسجل هدف تاريخي في شباك يوفنتوس- 3 نيسان 2018 (موقع ريال مدريد)

ع ع ع

وجدت جماهير يوفنتوس نفسها تصفق دون شعور للبرتغالي كريستيانو رونالدو، عقب هدفه الثاني في مرمى بوفون حارس مرمى النادي الإيطالي.

وجاء ذلك في المباراة التي جمعت الناديين في ذهاب دوري الربع النهائي من دوري أبطال أوربا أمس، الثلاثاء 4 من نيسان، والتي انتهت بثلاثة أهداف دون رد لصالح الملكي، ليقطع النادي نصف الطريق باتجاه نصف نهائي المسابقة للمرة الخامسة عشرة في مسيرته.

هدف رونالدو في شباك بوفون كان التاسع في المواجهات التي جمعت الفريقين منذ انضمام النجم البرتغالي لريال مدريد، في عام 2009.

وبات النجم البرتغالي أول لاعب يهز الشباك في عشر مباريات متتالية في المسابقة الأوروبية، بينما بلغ رصيد أهدافه الأوربية 119 هدفًا كأكثر لاعب تسجيلًا في دوري الأبطال.

وسجل رونالدو 14 هدفًا في هذه النسخة من دوري أبطال أوروبا، من بينهم هدفا يوفنتوس في تورينو، أمنا خطوة كبيرة للميرنغي باتجاه نصف النهائي.

تألق نجم ريال مدريد، وهدافة التاريخي، أمام يوفنتوس ومقصيته الرائعة، دفعت الكثير من الصحف العالمية للاحتفاء بما قدمه اللاعب في اللقاء، إذ وصفه البعض بلاعب من كوكب آخر، وصحف أخرى ذهبت إلى تشبيهه بماردونا وبيليه.

وعنونت صحيفة “لا جزيتا ديللو سبورت” الإيطالية، كريستيانو رونالدو المدهش، ريال مدريد المريخي يفوز على يوفنتوس، وقالت الصحيفة في تقريرها اليوم، الأربعاء “الجمهور يقف ويصفق لرونالدو الذي قلب السيدة العجوز بمقصية”.

بدورها عنونت صحيفة “توتو” سبورت الإيطالية، على صفحتها الأولى، رونالدو “من كوكب آخر”، بينما شبهت الصحيفة الإيطالية “كوريري” رونالدو بماردونا وبيليه.

وقالت صحيفة سبورت الكاتالونية “رونالدو يدفن يوفنتوس، سجل هدفين أحدهما بمقصية رائعة”.

وتساءلت “ديلي ميل” البريطانية عن كون هدف رونالدو هو أفضل هدف في تاريخ أبطال أوروبا، وقالت على غلاف صفتحها “رونالدو من عالم آخر يسجل مقصية رائعة في مباراة فوز ريال مدريد أمام يوفنتوس”.

في نفس الدور، حل بايرن ميونخ ضيفًا ثقيلًا على إشبيلية في ذهاب ربع نهائي من المسابقة الأوروبية، وخاض الفريق الأندلسي مباراة أسطورية ضد العريق البافاري، ونجحا في التقدم بهدف سجله ساربيا في الدقيقة 32، ليرد لاعبو بايرن ميونخ بهدفين في الدقيقتين 37، 68.

وانتهى اللقاء بهذه النتيجة، ليترك الباب مفتوحًا أمام جميع الاحتمالات في لعبة الإياب.

وسيواجه نادي ليفربول الإنكليزي مواطنه مانشستر سيتي على أرضية أنفيلد في سهرة اليوم، بينما سيلاقي برشلونة نادي روما الإيطالي في الكامب نو بإسبانيا بذات التوقيت.

مقالات متعلقة

  1. طرد بوفون.. نهاية درامية ليوفنتوس
  2. انتقال رونالدو إلى يوفنتوس.. "زلزال قادم"
  3. ريال مدريد بطلًا لأوروبا للمرة الثانية على التوالي
  4. ميسي يغيب عن قائمة أفضل لاعبي أوروبا في 2016

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة