× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وزارة النفط في سوريا تعيد النظر في أسعار المحروقات

محطة لتكرير النفط في ريف إدلب- آذار 2017 (عنب بلدي)

محطة لتكرير النفط في ريف إدلب- آذار 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

أعلنت وزارة النفط في سوريا إعادة النظر في أسعار المحروقات (مازوت وبنزين وغاز) بعد تحسن سعر صرف الليرة السورية.

ونقل موقع “هاشتاغ سيريا” المحلي عن مسؤول في وزارة النفط أمس، الخميس 5 نيسان، أن الوزارة وضعت من ضمن خطتها العام الحالي إعادة النظر بأسعار المشتقات والعمل على تخفيضها.

وأرجع المسؤول السبب إلى تحسن سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار، إضافة إلى سيطرة قوات الأسد على معظم آبار النفط.

وكانت الليرة السورية شهدت تحسنًا الأسبوع الماضي، إذ لامست 405 ليرات للدولار الواحد، قبل أن تعود للارتفاع إلى 425 ليرة، عقب سيطرة قوات الأسد على معظم مناطق الغوطة الشرقية.

وسيطرت قوات الأسد على مجموعة من حقول النفط والغاز في دير الزور بعد طرد تنظيم “الدولة الإسلامية”، أهمها حقل التيم، إضافة إلى حقلي الشاعر والهيل وشركة حيان للغاز في ريف حمص.

وعقب السيطرة على حقول النفط والغاز تناقلت صفحات على “فيس بوك”، أواخر العام الماضي، وجود دراسة لتخفيض أسعار المحروقات.

لكن الوزارة نفت وجود أي دراسة أو مقترح بهذا الخصوص حينها، واعتبرت أنها مجرد إشاعات.

وكانت آخر زيادة للمحروقات في حزيران 2016، عندما رفعت حكومة النظام المازوت من 135 إلى 180 ليرة، والبنزين من 160 إلى 225، والغاز من 1800 إلى 2500 ليرة.

مقالات متعلقة

  1. أحداث الغوطة تحسن سعر صرف الليرة السورية
  2. الليرة السورية تواصل تحسنها أمام الدولار لليوم الثاني
  3. وزارة النفط تنفي تخفيض أسعار المحروقات في سوريا
  4. تحسن جديد لليرة السورية.. المركزي يخفض سعر صرف الحوالات

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة