× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

النظام يتسلم الدفعة الأولى من مخطوفي عدرا

خروج العشرات من سكان عدرا العمالية بعد الإفراج عنهم- 9 نيسان 2018 (سانا)

ع ع ع

تسلم النظام السوري مخطوفين من مدينة عدرا كانوا محتجزين لدى فصيل “جيش الإسلام”، بموجب اتفاق وقعه الفصيل مع روسيا والنظام.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية “سانا” أنه خرجت من مدينة دوما مساء أمس الأحد، 8 من نيسان، حافلة تقل على متنها “عشرات المختطفين المحررين” عبر مخيم الوافدين، إلى صالة الفيحاء الرياضية في العاصمة دمشق.

وبحسب الوكالة، ستستمر عملية إخراج المختطفين بالتوازي مع خروج عناصر “جيش الإسلام” وذويهم باتجاه الشمال السوري.

وتوصل الجانب الروسي والنظام السوري مع الفصيل لاتفاق يقضي بخروج الأخير من دوما وفق ما نقلت “سانا” عن مصدر وصفته بـ “الرسمي”، والذي قال إن الاتفاق يفضي إلى خروج كامل المختطفين من دوما، آخر معاقل المعارضة في الغوطة الشرقية، مقابل خروج “جيش الإسلام” إلى جرابلس شمالي حلب، خلال 48 ساعة.

ودخل وفد مركز المصالحة الروسي من معبر الوافدين إلى دوما، صباح أمس، لاستئناف المفاوضات بعد عودة القصف على المدينة، وآخرها، السبت الماضي، بالغازات السامة، ما خلف أكثر من 55 ضحية وقرابة ألف مصاب، وفق منظمات حقوقية.

تواصلت عنب بلدي مع رئيس المكتب السياسي في “جيش الإسلام”، محمد علوش، وآخرين من قيادة الفصيل، للوقوف على بنود الاتفاق، إلا أنها لم تلق ردًا.
وكان الفصيل احتجز العشرات من أهالي عدرا عقب اقتحامه لها، في العام 2013، وعقد عدة صفقات لتبادل الأسرى مع النظام السوري خلال الأعوام الماضية.
 –

مقالات متعلقة

  1. الدفعة الأولى من مهجري دوما تستعد للخروج إلى جرابلس
  2. النظام يعلن اتفاقًا نهائيًا مع "جيش الإسلام" للخروج من دوما
  3. مصدر: تركيا ترفض دخول "جيش الإسلام" إلى جرابلس
  4. النظام يتسلم مخطوفين باتفاق مع "جيش الإسلام"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة