× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

مقتل ثلاثة من مقاتلي “الحرس الثوري” بهجوم “التي فور”

ع ع ع

أكدت وسائل إعلام إيرانية مقتل ثلاثة مقاتلين إيرانيين على الأقل جراء القصف الصاروخي على مطار “تي فور” (T4) العسكري في ريف حمص الشرقي فجر اليوم.

وأفادت وكالة “فارس” الإيرانية اليوم، الاثنين 9 من نيسان، أن ثلاثة مقاتلين تابعين لقوات الجو في “الحرس الثوري الإيراني” قتلوا، وهم “عمار موسوي، وأكبر زوار جنتي، ومهدي دهقان يزدلي”.

وأعلنت وزارة الدفاع في حكومة النظام السوري عن وقوع قتلى وجرحى في هجوم صاروخي استهدف القاعدة الجوية في ريف حمص.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عدد القتلى في الهجوم الذي تعرض له 14 معظمهم إيرانيون.

وصرح مصدر من الدفاع الروسي أن طائرتين إسرائيليتين من طراز “F15” هاجمتا المطار من الأجواء اللبنانية، وذكرت صفحات إخبارية لبنانية أن طائرات إسرائيلية كانت تحلق فوق بعلبك اللبنانية، خلال تنفيذ الهجوم.

بينما حملت وزارة الدفاع السورية الولايات المتحدة مسؤولية القصف، وقال التلفزيون الرسمي إن الهجوم “يعتقد أن الولايات المتحدة نفذته”.
في حين نفى البنتاغون في بيان أصدره مسؤولية الولايات المتحدة عن هذا الهجوم، وجاء في البيان “في الوقت الراهن لا تنفذ وزارة الدفاع ضربات جوية في سوريا”.

وفي ذات الوقت رجح قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق، اللواء إيتان بن إلياهو، وقوف إسرائيل وراء قصف المطار.

وبحسب ما قال بن إلياهو لصحيفة “معاريف” الإسرائيلية اليوم، فإن “الوحيدين الذين كانوا يستطيعون شن هجوم في سوريا هما أمريكا أو إسرائيل”.

وأضاف أن المطار تعرض لهجوم من قبل إسرائيل، مؤكدًا إشرافه على هجوم سابق في المنطقة المذكورة، بحسب ترجمة عنب بلدي.

مقالات متعلقة

  1. ارتفاع عدد القتلى الإيرانيين في قصف مطار "تي فور" بسوريا
  2. ثمانية قتلى لـ "الحرس الثوري" الإيراني في معارك حلب
  3. "الحرس الثوري" ينعي قائد كتيبة "فاتحين" في سوريا
  4. صحيفة: إسرائيل وراء هجوم "تي فور" في سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة