× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

شركات طيران لبنانية تغير مساراتها فوق سوريا

طائرة ركاب لشركة طيران الشرق الأوسط اللبنانية - (موقع الشركة)

طائرة ركاب لشركة طيران الشرق الأوسط اللبنانية - (موقع الشركة)

ع ع ع

غيرت شركات طيران لبنانية مساراتها الجوية فوق سوريا، بعد تحذير أطلقته المنظمة الأوروبية للسلامة الجوية (يوروكونترول) من ضربة جوية على سوريا خلال 72 ساعة.

وذكرت وسائل إعلام لبنانية اليوم، الأربعاء 11 من نيسان، أن شركة طيران الشرق الوسط (ميدل إيست) غيرت مساراتها فوق الأراضي السورية، وتعتزم إصدار بيان تفصيلي عن مسار رحلاتها الجديدة إلى جميع الدول بعد ساعات.

وأشارت إلى أنها اعتمدت المسار الجوي فوق منطقة سيناء.

وذكرت صحيفة “المدن” اللبنانية الإلكترونية أن إدارة مطار رفيق الحريري الدولي قررت تغيير مسار الرحلات الجوية العابرة فوق سوريا، واعتماد المسار الجوي فوق منطقة سيناء، تجاوبًا مع دعوة المنظمة الأوروبية للسلامة الجوية.

ونقلت عن المدير العام للطيران المدني​ اللبناني، محمد شهاب الدين، أن الاجراء الاحترازي الذي اعتمدته إدارة المطار في بيروت سيزيد المدة الزمنية للرحلات كافة نحو نصف ساعة إضافية.

لكن هذا المسار سيكون أكثر أمانًا من عبور الأجواء السورية، لا سيما بعد التهديد بضربة عسكرية، بحسب شهاب الدين.

وحذرت “يوروكونترول” شركات الطيران من ضربة جوية على سوريا خلال 72 ساعة، داعيةً إلى توخي الحذر في شرق المتوسط.

وفي بيان نشرته اليوم قالت إنه من الممكن استخدام صواريخ جو-أرض أو صواريخ كروز أو النوعين معًا خلال هذه الفترة، وإن هناك احتمالًا لتعرض أجهزة الملاحة اللاسلكية للتشويش على فترات متقطعة.

وأضافت “ينبغي توخي الحذر عند تخطيط العمليات الخاصة بالرحلات في شرق المتوسط (منطقة معلومات الطيران الخاصة بنيقوسيا)”.

وبحسب ما رصدت عنب بلدي على موقع “radar24” الخاص برصد حركة الطيران المدني في العالم، تراجع سير الطائرات المدنية في الساعات الماضية فوق الأراضي السورية.

وقال أحد المسؤولين عن الموقع لـ “رويترز” إن الرحلات التجارية الوحيدة التي حلقت فوق سوريا حتى الساعة 1:15 بتوقيت غرينتش اليوم (الأربعاء)، تابعة للخطوط الجوية السورية وطيران الشرق الأوسط اللبنانية.

وتدرس الولايات المتحدة وحلفاؤها عملًا عسكريًا محتملًا، ردًا على الهجوم بالأسلحة الكيماوية على مدينة دوما في الغوطة الشرقية، السبت الماضي، والذي قتل إثره أكثر من 60 مدنيًا.

وكان ترامب حذر، أول أمس الاثنين، من رد سريع وقوي بمجرد التأكد ممن تقع عليه مسؤولية الهجوم الكيماوي في سوريا.

وكانت هيئات للطيران في دول بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا أصدرت في وقت سابق تحذيرات لشركات الخطوط الجوية من دخول المجال الجوي السوري، ما دفع العديد منها إلى تجنب المنطقة.

مقالات متعلقة

  1. صواريخ روسيا البالستية تجبر الخطوط الأوروبية على تغيير مساراتها
  2. السورية للطيران تعوض خسائرها برفع أجور الشحن الجوي
  3. صحيفة تركية: أنقرة علقت طيران قواتها الجوية فوق سوريا
  4. "البنتاغون" يُعلن عن حادث بين طيران "التحالف" وروسيا فوق سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة