× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

روسيا: لا أضرار بشرية في الضربة العسكرية

مدينة دمشق في اثناء القصف الأمريكية- 14 نيسان 2018 (سانا)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الضربة الأمريكية التي شنتها الولايات المتحدة على سوريا اقتصرت على الأضرار المادية.

وقال رئيس غرفة العمليات في هيئة الأركان الروسية، الجنرال سيرغي رودسكوي، السبت 14 نيسان، إن المعلومات الأولية تشير إلى عدم وقوع ضحايا مدنيين أو عسكريين، وفق ما نقلت وكالة “فرانس برس” عنه.

وكانت القيادة العامة للجيش والقوات والمسلحة التابعة للنظام السوري أعلنت، صباح اليوم، أن أضرار الضربة العسكرية اقتصرت على الماديات.

وشنت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، فجر اليوم، ضربة عسكرية ضد مواقع تابعة للنظام السوري في دمشق وريفها وفي حمص، إضافة إلى مركز البحوث العلمية في حي برزة.

ونشر التلفزيون السوري مشاهد مباشرة من مركز البحوث العلمية أظهرت حجم الدمار الذي لحق بالمركز جراء استهدفه.

وتأتي الضربة بعد تمهيد لها على مدى أسبوع، سبقه استهداف النظام السوري لمدينة دوما في الغوطة الشرقية بالغازات السامة، متسببًا بمقتل 60 شخصًا وإصابة ألف آخرين بحالات اختناق.

وسبق أن استهدفت مقاتلات إسرائيلة مطار “تي فور” العسكري في ريف حمص، عقب كيماوي الغوطة، ما تسبب بمقتل 14 شخصًا، بينهم أربعة إيرانيين.

فيما شنت الولايات المتحدة، العام الماضي، هجومًا صاروخيًا، استهدف قاعدة “الشعيرات” الجوية في محافظة حمص، في إطار الرد على الهجوم الكيماوي على مدينة خان شيخون في الرابع من نيسان 2017.

وتسببت الضربة حينها بتدمير تسع طائرات حربية ومقتل سبعة عناصر بينهم ضباط، بحسب الإعلام الروسي.

مقالات متعلقة

  1. خبير روسي: منظومة الدفاع في سوريا لحماية قواعدنا فقط
  2. روسيا تؤكد استلام صاروخين أمريكيين لم ينفجرا في سوريا
  3. بعد الضربة.. الحلف الثلاثي يمرر مشروع قرار إلى روسيا بشأن سوريا
  4. الكرملين يهاجم واشنطن ويتودد إلى أنقرة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة