× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

الدفاع الروسية: 103 صواريخ كروز أطلقت على سوريا

رئيس دائرة العمليات، في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الفريق أول سيرغي رودسكوي (سبوتنيك)

رئيس دائرة العمليات، في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، الفريق أول سيرغي رودسكوي (سبوتنيك)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن عدد الصواريخ التي استهدفت سوريا في الضربة الأمريكية بلغ 103 صواريخ من نوع كروز.

وقال الفريق سيرغي رودسكوي في وزارة الدفاع في مؤتمر صحفي اليوم، السبت 14 نيسان، إن الدفاعات الجوية السورية أسقطت 71 صاروخًا من أصل 103.

وأضاف “استخدمت الدفاعات الجوية السورية منظومات أس-125 وأس 200 وبوك وأوسا، في صد الهجوم الصاروخي”، معتبرًا أن “هذا يدل على الكفاءة العالية للقوات السورية المجهزة والمدربة بشكل عال من قبل المتخصصين لدينا”.

وأشارت الوزارة إلى أن المواقع المستهدفة بالهجمات الغربية في سوريا كانت مدمرة أصلًا، مشيرًا إلى أن المطارات السورية لم تتأثر بسبب الضربات الصاروخية.

وأعلنت وزارة الدفاع أن موسكو ستعيد بحث إمكانية تسليم سوريا صواريخ “إس 300” على خلفية الهجوم.

من جهتها قالت “القيادة العامة” التابعة لقوات الأسد إن الضربات استخدم فيها  100 صاروخ والدفاعات الجوية أسقطت معظمها.

وشنت أمريكا ضربة عسكرية محدودة ضد النظام السوري بمشاركة بريطانيا وفرنسا، بحسب ما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأعلن وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، انتهاء الضربة، معتبرًا أن هدفها إرسال رسالة قوية لرئيس النظام السوري، بشار الأسد.

واعتبر سفير روسيا لدى الولايات المتحدة الأمريكية، أناتولي أنطونوف، أن الهجمات العسكرية التي قادتها أمريكا على سوريا إهانة للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

ودعت موسكو مجلس الأمن لعقد جلسة طارئة لبحث الضربة العسكرية، في حين اعتبر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن التصـرفات الأمريكية تزيد من تـعقيد الكارثة الإنـسانية في سوريا.

مقالات متعلقة

  1. روسيا تؤكد استلام صاروخين أمريكيين لم ينفجرا في سوريا
  2. روسيا: ضرب سوريا محاولة لإسقاط الأسد وإنعاش "الربيع العربي"
  3. النظام السوري يسلم صاروخين أمريكيين لم ينفجرا لروسيا
  4. روسيا: عدلنا الدفاعات الجوية السورية على ضوء الضربة الثلاثية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة