× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ميلوش فورمان.. أحد أهم مخرجي السينما يفارق الحياة

المخرج التشيكي ميلوش فورمان (AP PHOTO/ARCHIV/BRIAN DIGGS)

المخرج التشيكي ميلوش فورمان (AP PHOTO/ARCHIV/BRIAN DIGGS)

ع ع ع

توفي المخرج التشيكي ميلوش فورمان، وهو أحد أبر مخرجي السينما في العالم، بعد فترة من المرض، عن عمر ناهز 86 عامًا.

وُلد فورمان في جمهورية التشيك عام 1932، والتي كانت جزءًا من تشيكوسلوفاكيا قبل انفصالها، وفقد والده في معسكر اعتقال “أوشفيز” النازي، بسبب انضمامه للمقاومة، وسجنت والدته، عندما كان طفلًا.

درس فورمان الإخراج السينمائي في أكاديمية الفنون المسرحية ببراغ، ثم أصبح أستاذًا للسينما في جامعة كولومبيا بنيويورك في أمريكا.

عام 1975 حوّل فورمان رواية “أحدهم طار فوق عش المجانين” لكين كيسي، إلى عمل سينمائي شق طريقه بقوة للوقوف إلى جانب أهم الأفلام في تاريخ السينما.

حاز الفيلم على عدة جوائز أوسكار، بينها أفضل مخرج، وأفضل ممثل رئيسي، وأفضل ممثلة رئيسية، وجائزة الغولدن غلوب، وجائزتين من البافتا.

ويتناول الفيلم قصة معاناة مرضى نفسيين في أحد المصحات، يحاربون بشتى الوسائل للشعور بحريتهم، بسبب الرعاية الطبية التي حملت في جانب منها ظلم لحقوقهم الإنسانية.

وفي عام 1984 أخرج فورمان فيلم “Amadeus” عن حياة الموسيقي النمساوي الشهير، موزارت، مقدمًا صورة درامية عن حياته المليئة بالتحديات في ظل أسلوبه البسيط في الحياة، وطريقة تفكيره السلسة بالموسيقى والتي يستطيع من خلاها إضافة لمسة سحرية دومًا تجعله يتفوق على منافسيه، ما جعله محط أحقاد زملاءه الموسيقيين.

حصد الفيلم ثماني جوائز أوسكار، من بينها أفضل فيلم، وأفضل مخرج، وأفضل ممثل، وأفضل موسيقى، لينضم إلى قائمة أهم أفلام السينما العالمية كذلك.

مقالات متعلقة

  1. تشارلي شابلن.. ضحكة طويلة ممتدة من السينما الصامتة
  2. "أوسكار" تتحرك لدعم مخرجات السينما
  3. 90 عامًا على أول فيلم ناطق في العالم
  4. جدل يثيره منع فيلم "رجل وثلاثة أيام" في باريس

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة