× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

قصف مكثف يستهدف المحاصيل الزراعية في ريف حماة

حرائق تطال المحاصيل الزراعية في قرية الزكاة بريف حماة - 1 من أيار 2018 (عنب بلدي)

حرائق تطال المحاصيل الزراعية في قرية الزكاة بريف حماة - 1 من أيار 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

تتعرض الأراضي الزراعية في ريفي حماة الشمالي والغربي للقصف المكثف، ما منع ورشات الحصاد من العمل في تلك المناطق.

وقال مراسل عنب بلدي في ريف حماة اليوم، الثلاثاء 1 من أيار، إن قصفًا براجمات الصواريخ استهدف قرية الزكاة والمزارع المحيطة بها، مصدرها قوات الأسد المتمركزة في حلفايا شمالي حماة.

وتعرضت مدينة اللطامنة وما حولها للقصف، إلى جانب قصف مدفعي طال مزارع والأراضي الزراعية المجاورة لبلدة كفرنبودة.

ونشر “الدفاع المدني” في ريف حماة صورًا تظهر إخماده لحرائق شبت في محاصيل زراعية في مدينة كفرزيتا، والتي تتعرض حتى اليوم للقصف بالطيران الحربي وقذائف المدفعية، وفق المراسل.

ونقل المراسل عن مزارعين من ريف حماة قولهم إن عناصر قوات الأسد على الحواجز المحيطة بالمنطقة، كانوا يحصلون على “أتاوات” مقابل السماح لهم بزراعة وحصاد أراضيهم دون استهدافها خلال العمل.

وقدّرت المبالغ المدفوعة بألف ليرة سورية مقابل الدونم الواحد، يحصل عليها عناصر الحواجز عن طريق أشخاص لهم تواصل مع الطرفين في المنطقة، وفق مزارعين.

وقتلت امرأة وجرح خمسة آخرون من العاملين في ورشات الحصاد بريف حماة الشمالي.

وبحسب مزارعين، تستهدف الحواجز ورشات العمل بشكل مباشر، بعد رفض معظمهم دفع الأتاوات لهذا العام، ما أدى إلى حرائق في مزارع مختلفة ضمن المنطقة.

ولفت المراسل إلى أن قوات الأسد في حلفايا قصفت بقنابل الفوسفور، الأراضي الزراعية في كفرزيتا وقرية الزكاة، ما أدى لنشوب حرائق في محاصيل القمح والكمون.

وتتعرض ورشات العمل في تلك المناطق وبلدة الهبيط، إلى جانب قرى سهل الغاب للقصف منذ أيام.

وتحدث المراسل عن اتفاق في سهل الغاب قضى بدفع “أتاوات” مقابل زراعة أراضي لم يستطع أن يصل إليها أصحابها منذ عام 2015.

وتجاور المزارع المشمولة في الاتفاق (غرب نهر العاصي) تلك التي يسيطر عليها النظام.

وتعود ملكيتها لمزارعين ينحدرون من قرى قبر فضة والرملة والحويز والأشرفية والكريم والشريعة.

وبدأ موعد حصاد الكمون قبل أيام، بينما قال مزارعون إن مواسم اليانسون والحمص حبة السوداء والقمح، بقي على حصادهم قرابة 20 يومًا.

حرائق تطال المحاصيل الزراعية في قرية الزكاة بريف حماة - 1 من أيار 2018 (عنب بلدي)

حرائق تطال المحاصيل الزراعية في قرية الزكاة بريف حماة – 1 من أيار 2018 (عنب بلدي)

مقالات متعلقة

  1. حرائق تلتهم 30 هكتارًا من القمح والشعير بريف حماة
  2. قصف لا يهدأ في ريف حماة الشمالي
  3. تقدم "مفاجئ" لقوات الأسد في ريف حماة
  4. ريف حماة.. عشرة شهداء جراء قصف البراميل المتفجرة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة