× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

تفجير يقتل شخصًا ويصيب عضو لجنة “المصالحة” في الصنمين بدرعا

سوف في مدينة الصنمين بدرعا - 2016 (فيس بوك)

سوف في مدينة الصنمين بدرعا - 2016 (فيس بوك)

ع ع ع

قتل مدني وأصيب آخرون بينهم عضو لجنة “المصالحة” في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي، إثر تفجير قرب أحد حواجز النظام في المدينة.

وقال مراسل عنب بلدي في درعا اليوم، الخميس 3 من أيار، إن التفجير نتج عن عبوة ناسفة زرعت وسط السوق الشعبي في المدينة.

وذكرت وسائل إعلام النظام السوري، أن المواطن سليمان داوود العتمة قتل وأصيب آخرون بجروح متفاوتة، بينهم عضو لجنة “المصالحة” جمال اللباد، ونساء وأطفال.

ولم تتبن أي جهة التفجير حتى ساعة إعداد الخبر.

وبحسب ما قالت مصادر محلية لعنب بلدي، قتل شخص وجرح ثمانية آخرون، في تفجير قرب أحد حواجز النظام داخل المدينة.

وتخوف بعض الأهالي من الحادثة، التي قالوا إنها نادرة في مدينة تشهد الهدوء منذ فترة طويلة “ويخشى من تداعياتها”.

وأشرفت لجنة “المصالحة” على أمور مدينة الصنمين، ومهمتها التواصل مباشرة مع النظام بخصوص التصعيد في المدينة وملفات المعتقلين وغيرها.

وتعتبر مدينة الصنمين، أكبر مدن ريف درعا الشمالي، ويقدّر عدد سكانها (الأصليين والنازحين إليها) اليوم، بأكثر من 100 ألف نسمة.

واتفقت فصائل المعارضة مع الفعاليات الأهلية في الصنمين، لتنشئ لجنة مصالحة مشتركة مع قوات النظام، قبل أكثر من عامين، واستطاعت خلال الفترة الماضية، تحييد المدينة عن الأعمال العسكرية، والحفاظ على نسق الحياة المدنية فيها.

مقالات متعلقة

  1. محاولة اغتيال عضو لجنة “المصالحة” في الصنمين بريف درعا
  2. قيادي في "الجيش الحر" سلم نفسه ضمن مصالحة الصنمين في درعا
  3. توتر في الصنمين ينتهي بمهلة تضمن تسليم عسكري مختطف للنظام
  4. مقتل عنصرين من "الجيش الحر" تسللا لزيارة ذويهما في الصنمين بدرعا