× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

الطاقة المتجددة توظف أكثر من 10 ملايين شخص حول العالم

لقطة من مصنع للطاقة الضوئية الكهربائية الذي تديره شركة "اينيل غرين باور" في الصحراء قرب فيلانيوفا في المكسيك. التقطت بتاريخ 20 نيسان/ابريل 2018(AFP)

لقطة من مصنع للطاقة الضوئية الكهربائية الذي تديره شركة "اينيل غرين باور" في الصحراء قرب فيلانيوفا في المكسيك. التقطت بتاريخ 20 نيسان/ابريل 2018(AFP)

ع ع ع

أعلنت “الوكالة الدولية للطاقة المتجددة” (إيرينا) أن قطاع الطاقة المتجددة وظف 10.3 مليون شخص بحلول نهاية 2017.

جاء ذلك في التقرير السنوي للمنظمة الصادر اليوم، الثلاثاء 8 أيار، عن “الطاقة المتجددة والوظائف”، والذي بين زيادة الوظائف في 2017، بواقع 5.3% عن العام الذي يسبقه، وفق وكالة “فرانس برس”.

ويشكل قطاع الطاقة النظيفة أكثر من 18% من مزيج الطاقة العالمية.

وأوضحت الدراسة ان العدد الإجمالي للوظائف زاد بنسبة 47% عن 2012، مع تركز أكثر من 60% منها في آسيا، وتحديدًا في الصين.

ففي نهاية 2017 وظفت الصين 3.88 مليون شخص في قطاع الطاقة المتجددة، بزيادة نسبتها 12.1% عن 2016، وهو ما يشكل 38% من الوظائف حول العالم.

بينما احتلت إلى جانب الصين، البرازيل والولايات المتحدة والهند وألمانيا، طليعة دول العالم في هذا المجال، وأسهمت بتشكيل 70% من الوظائف في القطاع.

وأصبحت الطاقة المتجددة من “أعمدة النمو الاقتصادي بمعدلات منخفضة في انبعاثات الكربون بالنسبة للحكومات حول العالم، وهو أمر تدل عليه الزيادة في عدد الوظائف التي تم خلقها في القطاع”، بحسب المدير العام للوكالة، عدنان أمين.

وبحلول العام 2050 بإمكان القطاع أن يؤدي إلى “نمو الاقتصاد العالمي وخلق ما يقارب من 28 مليون وظيفة، بحسب بيانات الوكالة التي تؤكد أن إزالة الكربون من منظومة الطاقة العالمية سوف يؤدي لذلك النمو”.

ويعد توسيع قطاع الطاقة المتجددة ضروريَا لتحقيق أهداف اتفاقية باريس للمناخ التي تم التوصل إليها في 2015، لإبقاء الاحتباس الحراري في العالم دون درجتين مئويتين.

وأشار التقرير إلى أن الوظائف في صناعة الرياح تقلصت بشكل طفيف العام الماضي، إلى 1.15 مليون وظيفة في جميع أنحاء العالم، بمقابل بقاء صناعة الألواح الشمسية الكهروضوئية أكبر رب عمل لجميع تكنولوجيات الطاقة المتجددة.

وأكدت “إيرنيا” على ضرورة مضاعفة حصة الطاقة المتجددة في مصادر الطاقة العالمية بحلول 2030.

ومن أجل تحقيق ذلك أعلنت الوكالة، العام الماضي، أنه “ينبغي زيادة الاستثمارات من نحو 305 مليون دولار في 2015 إلى معدل 900 مليار دولار كل سنة بين عامي 2016 و2030”.

وتأسست “إيرنيا” في 2009، ومقرها الرئيس في أبو ظبي، وتعتبر أول منظمة دولية بهذا المجال، وتضم 143 عضوًا (142 دولة والاتحاد الأوروبي)، إضافة إلى دول أخرى تعمل على استكمال إجراءات الانضمام.

 

مقالات متعلقة

  1. "تيسلا" أكبر مزرعة للطاقة الشمسية في العالم (فيديو)
  2. خطة لإنتاج 200 ألف برميل نفط في سوريا عام 2019
  3. ثقافة الطاقة المتجددة تنتشر في العالم من الهند إلى سوريا
  4. الصين توظف الفن لجذب أنظار الشباب إلى الطاقة البديلة (فيديو)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة