× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

معارك مستمرة في الجنوب الدمشقي والمزيد من القتلى

ع ع ع

تواصل قوات النظام حملتها العسكرية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في أحياء جنوبي دمشق، للأسبوع الثالث على التوالي.

وأوردت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم، اليوم الخميس 10 من أيار، مقتل 20 عنصرًا من قوات الأسد بمواجهات في محاور الحجر الأسود ومخيم اليرموك.

كما تمكن التنظيم من إسقاط طائرة استطلاع تابعة لقوات الأسد فوق الحجر الأسود، بحسب الوكالة.

وتحدثت شبكة “مخيم بوست” عن معارك عنيفة تدور في أطراف حي التضامن بين قوات الأسد وتنظيم “الدولة”، في ظل قصف مدفعي وصاروخي مكثف.

وقالت صفحة “دمشق الآن” الموالية للنظام، إن عددًا من المدنيين أصيبوا جراء قذائف صاروخية سقطت في أحياء دف الشوك، والقزاز القديمة، وحي الزاهرة.

واتهم المصدر تنظيم الدولة في الأحياء الجنوبية لدمشق، باستهداف المناطق السكنية في تلك الأحياء.

واستهدفت قذائف صاروخية يوم أمس، ساحتي الميسات والمرجة وسط دمشق، وأسفرت عن مقتل اثنين وجرح العشرات من المدنيين، بحسب مصادر موالية.

وتحدثت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) قبل يومين، أن “الجيش ضيق الخناق على التنظيم في الحجر الأسود”، مشيرةً إلى السيطرة على ثانوية تقنية الحاسوب وكتل من الأبنية شمال غربي الحي.

ووفقًا لشبكات محلية، فإن قوات الأسد حاولت خلال الأيام الماضية فصل أحياء الحجر الأسود عن مخيم اليرموك، لكنها لم تنجح في ذلك.

وذكرت وكالة “أعماق” أنها قتلت العشرات من قوات النظام بينهم ضباط، خلال الأيام الماضية بكمائن وعمليات التفاف، وأفشلت عدة محاولات اقتحام، بحسب وصفها.

وبدأت قوات الأسد حملة عسكرية جنوبي دمشق، الخميس 19 من نيسان الماضي، وتركزت الاشتباكات في الشطرين الشمالي والشمالي الغربي من الحجر الأسود باتجاه مخيم اليرموك.

وكان التنظيم قبل بدء العملية العسكرية يسيطر على قرابة 70% من مساحة مخيم اليرموك.

ويتمركز في حي الحجر الأسود (معقله الرئيسي) ومنطقة العسالي في حي القدم، إضافة إلى سيطرته على قسم من حي التضامن.

وأحصت شبكة “مخيم بوست” مقتل 650 من عناصر الأسد بينهم ضباط، منذ بدء الحملة العسكرية على مواقع التنظيم.

مقالات متعلقة

  1. النظام يتقدم جنوبي دمشق والخسائر تزداد
  2. تنظيم "الدولة" يعلن مقتل 600 عنصر للأسد جنوبي دمشق
  3. إصابة مراسل "الحرس الجمهوري" وسيم عيسى بمعارك دمشق
  4. تنظيم "الدولة" يتحدث عن هجومين "فاشلين" جنوبي دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة