× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جدل حول تحديد أول أيام رمضان.. من صام ومن أفطر؟

مسؤول في أندونيسيا يرصد تولد الهلال لشهر رمضان (رويترز)

مسؤول في أندونيسيا يرصد تولد الهلال لشهر رمضان (رويترز)

ع ع ع

دار جدل واسع خلال الساعات الماضية حول تحديد أول أيام رمضان، وخاصة للسوريين في الخارج.

من صام ومن أفطر؟

وأعلنت دولة عربية وإسلامية أن الخميس، 17 من أيار، أول أيام رمضان، ومنها سوريا ودول الخليج ولبنان والأردن والعراق إضافة إلى عدد بلدان أخرى.

في حين أعلنت كل من تركيا ودول أوروبا أن اليوم، الأربعاء 16 أيار، أول أيام رمضان، ما أدخل السوريين الموجودين في أوروبا وتركيا، وخاصة المناطق الحدودية، في شك حول صحة الصيام.

بعض السوريين في تركيا وأوروبا رفضوا الصيام، وقرروا اتباع الدول العربية والإسلامية، في حين صام آخرون اتباعًا للدولة التي يقيمون بها.

وبدأت تساؤلات من قبل السوريين عن يوم الصيام الصحيح، ولماذا خالفت تركيا الدول العربية؟

مكتب الإفتاء في “المجلس الإسلامي السوري”، أصدر بيانًا أكد فيه أن السوريين الموجودين داخل سوريا يصومون الخميس.

في حين أن السوريين المقيمين في تركيا وغيرها من البلاد يتبعون دور الإفتاء والقضاء فيها.

لماذا صامت تركيا وأوروبا؟

الجدل في تحديد بداية رمضان خلاف يعيشه العالم الإسلامي سنويًا، ويخلف تداعيات كبيرة على المسلمين في أوروبا.

وبالعودة إلى ولادة هلال شهر رمضان فلكيًا، فإن الحسابات الفلكية تبين أن هلال شهر رمضان ولد، أمس الثلاثاء الساعة 14:49:50ظهرًا (الساعة الثالثة إلا عشر دقائق ظهرًا)، بحسب الجمعية الفلكية السورية.

وغربت شمس الثلاثاء عند الساعة 19:27:21 بينما القمر غرب الساعة 19:25:23، أي قبل الشمس بحوالي دقيقتين، وهو ما يصعب رؤيته، في حين تغرب شمس اليوم الأربعاء الساعة 19:28:04 ويغرب القمر الساعة 20:32:23، أي بعد الشمس بـ 64 دقيقة.

تركيا وأوروبا تحددان رمضان بناء على فتوى “المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث” الذي يعتمد منذ 2009 على وسيلة الحساب العلمي للرؤية، لتحديد بداية الشهور القمرية، في حين لا تزال بعض الدول العربية والإسلامية تعتمد الطرق التقليدية، بالتماس الهلال بالعين المجردة.

وأوضح “المجلس الأوروبي”، الذي يعتمد على “اقتران الهلال” في تحديد الشهر، في نيسان الماضي، أن الحسابات الفلكية الدقيقة بالنسبة لهلال شهر رمضان، تؤكد أن الاقتران يوم الثلاثاء، الموافق 29 شعبان، يوافق الساعة 14:47 و48 ثانية بتوقيت مكة.

وأكد أنه يمكن رؤية الهلال في اليوم ذاته بعد غروب الشمس في معظم أمريكا الجنوبية، وجنوبي أمريكا الشمالية.

و”الاقتران”، أو كما يصفه البعض بـ “تولد الهلال”، هو وقوع القمر أثناء دورانه حول الأرض بين الشمس والأرض، ويكون وجه القمر المواجه للشمس مضيئًا، وفي نصف القمر المواجه للأرض يبدو مظلمًا.

ويعتقد البعض أن “تولد الهلال” معناه بداية ظهور الهلال، وبالتالي بداية الشهر الهجري، في حين يخالف آخرون ذلك، ويرون أنه من أجل تحديد مواقيت الأشهر الهجرية هو رؤية الهلال وليس تولده.

وأصدر المجلس الأوروبي، الاثنين الماضي، بيانًا توضيحيًا بشأن تحديده لشهر رمضان وعيد الفطر الذي حدده بتاريخ 16 حزيران المقبل.

مقالات متعلقة

  1. تركيا تحدد أول أيام رمضان مغايرًا للدول الإسلامية
  2. دعوات لرصد هلال شهر رمضان في مناطق المعارضة والنظام
  3. تحديد أول أيام شهر رمضان في أوروبا
  4. عيد الفطر الثلاثاء أو الأربعاء.. تعرف على الدول التي أعلنت أول أيامه

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة