× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

رغم ماضيها.. هاسبل تفوز برئاسة الاستخبارات الأمريكية

مديرة الاستخبارات الأمريكية جينا هاسبل (رويترز)

مديرة الاستخبارات الأمريكية جينا هاسبل (رويترز)

ع ع ع

فازت المرشحة الأمريكية لرئاسة الاستخبارات المركزية، جينا هاسبل، بدعم مجلس الشيوخ الأمريكي، الذي صوت لصالح تعيينها رسميًا بهذا المنصب.

وخلال جلسة مغلقة عقدها مجلس الشيوخ الأمريكي، الأربعاء 16 أيار، للتصويت على تعيين جينا هاسبل لأعلى منصب في الاستخبارات الأمريكية، حصلت هاسبل على عشرة أصوات مقابل خمسة، ما يعني أن فرصها بالفوز بالمنصب باتت أكيدة، بحسب وكالة “أسوشيتيد برس”.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، رشح جينا هاسبل مديرة لـ”CIA” خلفًا لمايك بومبيو، لتصبح أول امرأة تتولى هذا المنصب في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

إلا أن أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي طالبوا وكالة الاستخبارات الأمريكية “CIA” بالكشف عن ماضيها على خلفية اتهامات لها بتعذيب سجناء.

واتهمت تقارير صحفية هاسبل بانتهاكات إنسانية أبرزها الإشراف على تعذيب سجناء في تايلند، حين كانت تشرف على سجن سري هناك، عام 2002.

فيما اتهمها تقرير لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الأمريكي بالمسؤولية عن إدارة برنامج الاستجواب “المكثف” للمتهمين بالإرهاب، وهو ما يرقى إلى درجة التعذيب المحرم دوليًا.

وعملت جينا هاسبل ضابطة في المخابرات الأمريكية المركزية، عام 1985، وشغلت مناصب قيادية عديدة لحين وصولها إلى رئاسة “CIA”، فيما ارتبطت اسمها دائمًا بالسجون السرية.

ورغم ذلك، حظيت هاسبل بتأييد ومديح من قياديين أمريكيين، ووصفها مدير وكالة الاستخبارات المركزية السابق، مايكل هايدن، أنها كانت “خيارًا رائعًا”، وأثنى على “كرامتها ومهنيتها”.

مقالات متعلقة

  1. مديرة الاستخبارات الأمريكية مهددة بفقدان منصبها الجديد
  2. مجلس الشيوخ يضغط على ترامب ويتهم ابن سلمان باغتيال خاشقجي
  3. "صقر أمريكي" ضد الأسد.. تعرف على وزير خارجية واشنطن الجديد
  4. خلفًا لهيلي.. ترامب يعين هيذر ناويرت مندوبة أمريكا في الأمم المتحدة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة