× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

فيلم من بطولة طفل سوري يفوز بجائزة “كان” (فيديو)

ع ع ع

فاز الفيلم اللبناني “كفرناحوم” بجائزة التحكيم الخاصة في مهرجان “كان” السينمائي في دورته الـ71.

وبحسب ما نقلته “CNN” العربية مساء أمس، السبت 19 من أيار، فإن الفيلم الذي أخرجته اللبنانية نادين لبكي ولعب دور البطولة فيه طفل سوري لاجئ اسمه زين الرفاعي، فاز بـ “السعفة الذهبية” للمهرجان الخاصة بلجنة التحكيم وهي إحدى أهم جوائز المهرجان.

وكان الفيلم لقي تصفيقًا حارًا من الجمهور بعد عرضه مباشرة إذ وقف الحضور أكثر من عشر دقائق تحية للفيلم.

وفيلم “كفرناحوم” بحسب ما نقل عن المخرجة نادين لبكي مستوحى من الحياة الواقعية التي يعيشها الأطفال اللاجئون، وخاصة بشأن زواج القاصرات.

ويروي الفيلم قصة طفل لاجئ يعيش في أحد أحياء بيروت الفقيرة، وعزمه على رفع دعوى قضائية ضد والديه اللذين يصران على تزويج شقيقته وهي في سن صغيرة (11 عامًا)، رغم محاولاته المتكررة لثنيهم عن هذا القرار، بالإضافة إلى حرمانه من الحصول على هوية.

كما تشارك الطفل “زين” في بطولة الفيلم، لاجئة من أرتيريا، وهي الامرأة الإثيوبية التي يلجأ إليها بعد أن يهرب من بيت ذويه، فتربيه مثل ولدها.

وحضر زين مع المخرجة لبكي عرض الفيلم في المهرجان، وهذه التجربة الأولى له في التمثيل، إذ اكتشفته لبكي في أثناء مرورها في الحي الذي كان يلعب فيه مع أصدقائه.

وهذه ليست المرة الأولى التي يلعب فيها طفل سوري لاجئ بطولة فيلم، فسبق أن قدمت الممثلة الأردنية صبا مبارك مجموعة من الأطفال السوريين اللاجئين في فيلمها “مسافر حلب- اسطنبول” الذي أحرز عدة جوائز عالمية، كان آخرها جائزة مهرجان “سينما المرأة”.

ويعيش في لبنان أقل من مليون لاجئ سوري، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة الأخيرة، رغم أن الحكومة تقدرهم بنحو مليون و200 ألف.

مقالات متعلقة

  1. جدل تثيره مذيعة "المنار" بسبب نادين لبكي
  2. فيلمان عن معاناة اللاجئين السوريين في الأوسكار
  3. جدل بين نائبة لبنانية ونبيه بري بسبب تجاهل ورقتها الانتخابية
  4. "يوم أضعت ظلي" في مهرجان لندن

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة