× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

31 مليار ليرة قيمة إعادة تأهيل البنية التحتية بريف حمص

مدرسة متضررة في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي - أيلول 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

قدرت القيمة المالية لإعادة تأهيل البنى التحتية في قرى وبلدات ريف حمص الشمالي بـ 31 مليار و664 مليون ليرة سورية، بحسب ما قالت صحيفة “الثورة” الرسمية اليوم، الجمعة 1 من حزيران.

وقال مدير عام شركة كهرباء حمص مصلح الحسن إن حجم الأضرار “كبير جدًا” ووصلت نسبته في بعض الأماكن إلى 100%، وقدرت الأضرار الكلية بـ 12 مليار ليرة سورية، في حين وصلت قيمة الأعمال المنفذة حتى الآن إلى 200 مليون ليرة سورية.

ونقلت “الثورة” عن مدير صحة حمص، حسان الجندي، قوله إن المراكز الصحية الموجودة في ريف حمص الشمالي ما زالت تستقبل المراجعين وتقدم الخدمات الطبية للمواطنين.

وسيطرت قوات الأسد على ريف حمص الشمالي بعد اتفاق وقعته المعارضة مع الجانب الروسي وقوات الأسد يقضي بخروجها إلى الشمال السوري الواقع تحت سيطرة المعارضة.

ويضمن الاتفاق “منع دخول قوات الأمن والنظام طيلة وجود الشرطة العسكرية الروسية”، وحددتها “هيئة التفاوض” بستة أشهر فما فوق.

وتنتشر حالات عديدة مصابة بمرض اللشمانيا والتي تفشت نتيجة غياب النظافة، فيما ذكر مدير صحة حمص أن المراكز الصحية في المنطقة يلزمها بعض المواد والتجهيزات.

وعلى صعيد المياه نقلت الصحيفة عن مدير مؤسسة المياه الوصرف الصحي قوله إن وضع شبكة مياه الشرف في منطقة الحولة والرستن جيدة، ولكنها سيئة في الغنطو وتيرمعلة.‏

وكان وزير الكهرباء في حكومة النظام السوري، محمد زهير خربطلي، أعلن، في أيار الماضي، عن صدور مرسوم يتعلق بقيمة فواتير الكهرباء في المناطق التي سيطر عليها النظام بعد اتفاق مع فصائل المعارضة والخروج منها.

ويتضمن المرسوم إعفاءً من الفوائد والغرامات، ويضع آلية لتسديد الرسوم والفواتير وغيرها للمواطنين في المناطق التي كانت خاضعة لسيطرة المعارضة، بشكل يخفف الأعباء عنهم، بحسب قول الوزير.

مقالات متعلقة

  1. 56 مليار ليرة قيمة أضرار كهرباء أحياء حلب الشرقية
  2. موازنة سوريا 2017.. الأضخم بالليرة والأقل بالدولار
  3. 467 مليون ليرة قيمة أعمال صيانة طريق دمشق- حمص
  4. حوالي 80 مليار ليرة إيرادات جمارك النظام في النصف الأول

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة