× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تقرير يرصد حوادث الاعتداء على المراكز الطبية في سوريا خلال أيار 2018

مصابون من الدفاع المدني في مشفى ميداني في درعا - 6 أيار 2018 (مديرية الدفاع المدني في درعا)

مصابون من الدفاع المدني في مشفى ميداني في درعا - 6 أيار 2018 (مديرية الدفاع المدني في درعا)

ع ع ع

وثقت الشبكة السورية ثلاثة حوادث اعتداء على المراكز الحيوية الطبية في سوريا خلال شهر أيار 2018.

وفي تقريرها الدوري الصادر اليوم، الأربعاء 6 حزيران، قالت الشبكة إن الحوادث شملت الاعتداء على مركز تابع للدفاع المدني السوري وآخر للهلال الأحمر، بالإضافة إلى استهداف منشأة طبية تابعة للجمعية الطبية السورية الأمريكية (SAMS).

وبحسب التقرير فإن ستة من الكوادر الطبية قتلوا في سوريا، خلال أيار الماضي، 83% منهم قتلوا على يد جهات مجهولة، فيما قتل 17% منهم على يد النظام السوري والميليشات الإيرانية.

وبذلك ارتفع عدد القتلى بين الكوادر الطبية في سوريا إلى 73 قتيلًا، منذ مطلع عام 2018 وحتى حزيران الحالي، على يد أطراف النزاع الفاعلة في سوريا، بينهم 43 قتلهم النظام السوري.

إذ شهد شهر كانون الثاني الماضي مقتل تسعة من الكوادر الطبية، أما شهر شباط فشهد مقتل 28 منهم، وآذار 24 قتيلًا، ونيسان ستة قتلى، وأيار مثلهم.

ومن بين القتلى العاملين في الكوادر الطبية، خلال شهر أيار الماضي، علي حسين الأحمد، راغب محمد خير البكر، زكريا شعبان السعيد، محمد محمود المصطفى، أحمد عبد الجواد العيسى، وجمعيهم يعملون لدى الدفاع المدني في ريف حلب، وقتلوا برصاص مسلحين هاجموا مركزهم، في 26 أيار 2018.

وختمت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تقريرها مطالبة مجلس الأمن الدولي بإلزام النظام السوري بتطبيق القرار رقم “2139”، وبالحد الأدنى إدانة استهداف المراكز الحيوية التي لا غنى للمدنيين عنها.

وشددت على “ضرورة فرض حظر تسليح شامل على الحكومة السورية، وإحالة الملف السوري إلى محكمة الجنايات الدولية، لمحاسبة المتورطين بتلك الانتهاكات”.

مقالات متعلقة

  1. تقرير يوثق الانتهاكات بحق القطاع الطبي في سوريا عام 2017
  2. تقرير يوثق ضحايا الكوادر الطبية و"الدفاع المدني" في تشرين الثاني 2017
  3. تقرير يوثق ضحايا الكوادر الطبية والدفاع المدني خلال أيار 2017
  4. 21 حادثة اعتداء على المراكز المدنية في سوريا خلال أيار 2018

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة