× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

للمرة الثانية “هارون الرشيد” يتعثر تاريخيًا

مسلسل هارون الرشيد (يوتيوب)

مسلسل هارون الرشيد (يوتيوب)

ع ع ع

بعد سلسلة من الأخطاء والمغالطات التاريخية التي شابت عرض مسلسل “هارون الرشيد” منذ بداية حلقاته والتي أثارت جدلًا بين الجمهور العربي، ارتكب مؤلف العمل عثمان جحى خطأ تاريخيًا فادحًا.

وجاء الخطأ في “الحلقة 23” من المسلسل التي عرضت أول أمس، الجمعة 8 من حزيران، وفي أثناء حوار الممثلة كاريس بشار التي تلعب دور “زبيدة” زوجة الرشيد، والممثلة كندة حنا التي تلعب دور “العباسة” أخت الرشيد.

واستخدمت كاريس في حوارها جملة من بيت شعر يعود للشاعر ابن القيم الجوزية، والذي قالها في وصف الجنة ومن يتجاهل بلوغها فيقول:

فيا بائعًا هذا ببخس معجل       كأنك لا تدري بل سوف تعلم

فإن كنت لا تدري فتلك مصيبة   وإن كنت تدري فالمصيبة أعظم

واللافت أن الشاعر ابن القيم الجوزية من مواليد عام 1292 ميلادية، بينما ولد هارون الرشيد في عام 766 ميلادية، أي أن أحداث المسلسل سبقت ولادة قائل هذا الشعر بأكثر من 500 عام.

وهذه ليس المرة الأولى التي يقع فيها مؤلف العمل في نفس هذا الخطأ، إذ سبق أن استشهد الممثل قصي خولي الذي يؤدي شخصية هارون الرشيد ببيت شعر لشاعر مصري معاصر هو هشام الجخ، في أثناء حث ولديه الأمين والمأمون على الاتحاد وعدم التفرق.

وذلك في قصيدته المشهورة التي يقول فيها “ألستم من تعلمنا على يدكم.. بأن العود محمي بحزمته.. ضعيف حين ينفرد”.

وكانت دائرة الرقابة في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون منعت عرض المسلسل عبر القنوات السورية الرسمية بحجة أنه “يسيء إلى دولة حليفة”، في إشارة إلى إيران، إذ تتناول تلك الحقبة “نكبة البرامكة” وهم فارسيو الأصل استغلوا قربهم من الرشيد للاستيلاء على الحكم، لكن الرشيد عندما علم بمخططاتهم قضى عليهم.

مقالات متعلقة

  1. قصي خولي يعود للدراما السورية بدور "هارون الرشيد"
  2. مسلسل "هارون الرشيد" غائب عن القنوات السورية
  3. جدل فني- سياسي بسبب منع "هارون الرشيد"
  4. المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون يكرم كاريس بشار

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة