× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

رسوم جمركية تنذر بحرب تجارية بين الولايات المتحدة والصين

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أثناء زيارته إلى الصين- تشرين الثاني 2017 (رويترز)

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في أثناء زيارته إلى الصين- تشرين الثاني 2017 (رويترز)

ع ع ع

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن فرضه رسوم جمركية بقيمة 25% على البضائع الصينية المستوردة الخاصة بالتكنولوجيا، ما يعادل 50 مليار دولار.

ونقلت وكالات أنباء، ومن بينها “رويترز”، عن ترامب قوله، الجمعة 15 حزيران، إن الرسوم تشمل سلعًا سوف تقود النمو الاقتصادي للصين في المستقبل، إلا أنها ستلحق الضرر بالنمو الاقتصادي للولايات المتحدة ودول أخرى.

وهدد ترامب الصين برفع قيمة الرسوم في حال اتخذت الأخيرة إجراءات مماثلة.

من جانبها، أصدرت وزارة التجارة الصينية بيانًا بعد دقائق من قرار ترامب قالت فيه إنها تعتزم فرض رسوم جمركية مماثلة في الحجم والكثافة على السلع والخدمات الأمريكية المستوردة.

وأضافت ”الصين غير راغبة في حرب تجارية لكن ما من خيار لدى الجانب الصيني سوى مواجهة ذلك بقوة نظرًا للسلوك الأمريكي قصير النظر الذي سيضر بكلا الطرفين”.

وتهدد تلك القرارات بانخراط أكبر اقتصادين في العالم بحرب تجارية الأولى من نوعها بين قطبين اقتصاديين عالميين.

وتأتي تلك القرارات عقب جولات دبلوماسية بين واشنطن وبكين لإيجاد حل لـ “خلل الميزان التجاري” بين الطرفين، إذ قدمت الصين عروضًا لم ترض الولايات المتحدة، التي تتهم بكين بسرقة الملكية الفكرية الأمريكية.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن ترامب قوله، اليوم، إن الولايات المتحدة “لا يمكن أن تسمح بعد الآن بخسارتنا للتكنولوجيا والملكية الفكرية من خلال ممارسات اقتصادية غير منصفة”.

ومن المقرر أن تنشر واشنطن، خلال أيام، القائمة النهائية للسلع الصينية التي ستفرض عليها الرسوم.

وكان الرئيس الأمريكي أثار غضبًا أوروبيًا وكنديًا ومكسيكيًا بعد فرضه رسوم جمركية على واردات الفولاذ والألمنيوم من تلك الدول، في إطار حماية المنتجين الأمريكيين.

مقالات متعلقة

  1. رسوم جمركية جديدة بين الصين وأمريكا
  2. واشنطن تفرض رسومًا جمركية جديدة على البضائع الصينية
  3. الحرب الاقتصادية بين أمريكا والصين بدأت رسميًا
  4. أوروبا ترد على ترامب بفرض رسوم جمركية مماثلة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة