× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لقاء مفاجئ بين ملك الأردن ورئيس الوزراء الإسرائيلي

الملك الأردني عبد الله الثاني ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اجتماع في عمّان- 18 حزيران 2018 (القصر الملكي الأردني)

الملك الأردني عبد الله الثاني ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اجتماع في عمّان- 18 حزيران 2018 (القصر الملكي الأردني)

ع ع ع

عقد الملك الأردني عبد الله الثاني اجتماعًا مفاجئًا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في العاصمة الأردنية عمان.

وفي بيان أصدره مكتب نتنياهو فإن الاجتماع عقد أمس، الاثنين 18 من حزيران، لبحث سبل السلام الإقليمي والتطورات في المنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين.

ولم يُعلن عن الاجتماع الثنائي سوى بعد انتهائه، ما أحدث شكوكًا حول الهدف من الإعلان عنه بعد عقده.

وكان العاهل الأردني صعد تصريحاته حيال إسرائيل في الآونة الأخيرة، إذ أعلن في أيار الماضي أن من حق الشعب الفلسطيني إقامة دولة عاصمتها القدس الشرقية، وندد بممارسات إسرائيل ضد الفلسطينيين في غزة.

وسبق أن التقى الملك عبد الله الثاني، نهاية أيار الماضي، بوفد أمريكي، وذلك عقب نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، تلاها أحداث متواترة من بينها قطع المساعدات الأمريكية والخليجية عن الحكومة الأردنية.

وشهد الأردن تطورات غير مسبوقة على الصعيد الشعبي بعد أن فرضت الحكومة الأردنية قانون “ضريبة الدخل” لتفادي العجز المالي الذي عانت منه بعد قطع المساعدات.

وتفاقمت الاحتجاجات الشعبية المطالبة بإلغاء القانون وعمّ الإضراب أنحاء البلاد، وانتهت الاحتجاجات بإسقاط الحكومة وسحب قانون ضريبة الدخل.

وسارعت الدول الخليجية لاحتواء الموقف، عبر اجتماع رباعي عقدته دول السعودية والإمارات والكويت والأردن في مدينة مكة، في 10 من حزيران الحالي، لبحث سبل دعم الاقتصاد الأردني والخروج من الأزمة بما يضمن الأمن والاستقرار في المملكة الأردنية.

وخلص الاجتماع إلى تقديم مساعدات مالية للأردن بقيمة 2.5 مليار دولار، لدعمه في تخطي الأزمات الاقتصادية والسياسية التي يمر بها.

مقالات متعلقة

  1. الدور الإيراني في سوريا على طاولة نتنياهو وبوتين
  2. نتنياهو يتنزه في الجولان المحتل برفقة زوجته (صور)
  3. أولمرت: الأسد طلب من أردوغان تجديد المحادثات مع إسرائيل في 2008
  4. نتنياهو يستبعد إمكانية إعادة "البيض المقلي" إلى "نيء" في سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة