× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ارتفاع إجمالي ثروة “أصحاب الملايين” إلى 70 تريليون دولار

ارتفاع إجمالي ثروة "أصحاب الملايين" إلى 70 تريليون دولار (إنترنت)

ع ع ع

دفع تحسن الاقتصاد العالمي والأداء القوي في سوق الأسهم العالمية إلى نمو إجمالي ثورة أصحاب الملايين حول العالم بنسبة 10.6% خلال عام 2017.

ووفق تقرير نشره موقع “CNBC” الأمريكي أمس، الثلاثاء 19 من حزيران، وصلت ثروة المليونيرات حول العالم إلى 70.2 تريليون دورلا، وفق ما ترجمته عنب بلدي.

ونقل الموقع عن تقرير شركة الاستشارات العالمية “كابجيميني” السنوي حول الثروة العالمية لعام 2018، أن نسبة “الأشخاص ذوي الملاءة العالية” ارتفعت 10% تقريبًا خلال عام 2017.

والأشخاص “ذوو الملاءة العالية” أو الأثرياء أو المليونيرات هم الذين يمتلكون أصولًا قابلة للاستثمار بقيمة 1 مليون دولار، باستثناء الإقامة الابتدائية والمقتنيات والمواد الاستهلاكية والسلع الاستهلاكية المعمرة.

ووفق تقرير شركة الاستثمارات فإن الأفراد من أصحاب الثروات في جميع أنحاء العالم حققوا عائدات استثمارية فاقت 20% للعام الثاني على التوالي.

التقرير أكد أن “أموال الأثرياء العالمية ستتجاوز 100 تريليون دولار بحلول عام 2025”.

وتستحوذ الولايات المتحدة والصين واليابان وألمانيا على أكبر أسواق أصحاب الملايين حول العالم، وتضم أكثر عدد من الأشخاص ذوي الملاءة لتحقيق مكاسب مالية.

ووفق موقع “CNBC” فإن الولايات المتحدة تقود الدول التي تضم أكبر عدد من الأثرياء الذين قُدر عددهم بـ 5.3 ملايين، بزيادة 10% عن عام 2016.

على مستوى المناطق، تضم منطقة آسيا والمحيط الهادئ أكبر عدد من أصحاب الملايين في العالم.

وارتفع عدد أصحاب الملايين في اليابان إلى 3.2 مليون، بزيادة بلغت نسبتها 9% مقارنة مع عام 2016، أما الصين فتضم 1.3 مليون من أصحاب الملايين، والهند 263 ألفًا.

ولم تتضمن القائمة أي إشارة إلى بلدان عربية، وغابت دول الخليج عن ذكرها، على الرغم من تصنيف عدد من رجال الأعمال السعوديين سابقًا على قوائم أكثر الرجال ثراء حول العالم.

مقالات متعلقة

  1. رقم قياسي جديد للاجئين والنازحين حول العالم
  2. الثانية بعد "أبّل".. قيمة "أمازون" تسجل تريليون دولار
  3. طفل يموت كل خمس ثوان بسبب نقص الرعاية الصحية
  4. في يوم الصحة العالمي.. المنظمة تذكر بارتفاع أعداد المكتئبين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة