× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أردوغان: نعمل على تأسيس كلية العلوم التطبيقية في ريف حلب

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - آذار 2018 (TRT)

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - آذار 2018 (TRT)

ع ع ع

صرح الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بأن تركيا تعمل على تأسيس كلية العلوم التطبيقية في مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

وقال أردوغان، بحسب وكالة “الأناضول” التركية، اليوم الأربعاء 20 حزيران، إن “تركيا تعمل على تأسيس كلية العلوم التطبيقية في مدينة الباب بالتعاون بين جامعة حرّان ووقف المعارف ومجلس التعليم العالي التركي”.

الحديث عن تأسيس الجامعة جاء عقب توقيع المجلس المحلي في مدينة الباب اتفاقية مع جامعة حران التركية لافتتاح فرع لها داخل المدينة، قبل أسبوعين.

وفي حديث سابق لعنب بلدي مع رئيس المجلس المحلي، جمال عثمان، أكد أن الجامعة ستبدأ باستقبال الطلاب في أيلول المقبل، وسيكون مقرها في شارع زمزم مكان الثانوية الشرعية للبنين سابقًا، وبإشراف المجلس المحلي بالتنسيق مع الجامعة.

وتضم الجامعة عدة أفرع علمية وأدبية، بحسب عثمان، الذي أكد أنه مبدئيًا ستكون كليات الهندسة والعلوم (رياضيات وفيزياء وكيمياء) على أن يتم مستقبلًا توفير اختصاصات أخرى مثل الطب والاقتصاد.

وجامعة حران هي إحدى الجامعات الحكومية التركية العامة الموجودة في مدينة شانلي أورفا، وتضم أكثر من 800 عضو في هيئة التدريس، يقدمون خدماتهم في 70 قسمًا مختلفًا.

وبحسب موقع الجامعة يفوق عدد الطلاب فيها 12 ألف طالب، وسيتم التعليم في الكلية فرع الباب باللغة العربية.

ويستطيع الطالب الحاصل على الشهادة الثانوية، الفرع العلمي والأدبي، سواء صادرة من الحكومة الانتقالية أو النظام التقدم إلى مفاضلة الجامعة.

وتدعم تركيا العملية التعليمية في ريف حلب، عن طريق وزارة التربية التركية، ومديرية التربية في مدينة غازي عنتاب، وتضم المنطقة جامعة حلب “الحرة” و”الشام العالمية”.

ومن المتوقع أن يسهم افتتاح فروع الجامعة في المدينة بحل مشكلة غياب الجامعات المعترف بها، ما يشجع من انقطع عن الدراسة بسبب الحرب.

مقالات متعلقة

  1. أربع جامعات في إدلب وريف حلب
  2. "محلي الباب" يوقع اتفاقية مع جامعة حران التركية
  3. جامعة حران في الباب تعلن عن حاجتها لحملة الدكتوراه
  4. جامعة غازي عنتاب تفتتح مدرسة مهنية في جرابلس قريبًا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة