× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

“الغارديان” تنشر أسماء 34 ألف شخص ماتوا خلال محاولة الوصول لأوروبا

لاجئون سوريون يقطعون البحر للوصول إلى أوروبا (رويترز)

لاجئون سوريون يقطعون البحر للوصول إلى أوروبا (رويترز)

ع ع ع

نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية لوائح بأسماء أكثر من 34 ألف شخص ماتوا بطرق عدة في أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا.

ووفق ما ذكرت الصحيفة عبر موقعها الإلكتروني، الأربعاء 20 حزيران، فإن اللوائح تعود إلى عام 1993 وانتهى تحديثها في 5 أيار 2018، إذ قامت منظمة “متحدون من أجل التفاعل الثقافي” بتجميع تلك اللوائح، ونشرتها “الغارديان” بشكل حصري بمناسبة “اليوم العالمي للاجئين”، أمس.

وتحوي اللوائح، التي اطلعت عنب بلدي عليها، أسماء 184 شخصًا سوريًا لقوا حتفهم خلال محاولة الوصول إلى أوروبا، فيما تجاوز عدد مجهولي الهوية الذين عثر على جثثهم حاجز الـ 1100 شخص.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي تنشر فيها اللوائح كملحق بصيغة “PDF” باللغة الإنجليزية على شبكة الانترنت، وتحوي بيانات مهمة عن اسم اللاجئ وتاريخ وفاته وجنسيته وسبب الوفاة والمكان الذي عثر عليه فيه، بالإضافة إلى ذكر المصدر الذي وثق وفاة اللاجئ.

ومن المقرر أن تعرض اللوائح في معرض “بانو سانات أوغلو” في لندن، في الفترة بين 29 حزيران الحالي وحتى 26 آب المقبل، وذلك بدعم من منظمة “متحدون من أجل التفاعل الثقافي”، والتي تحوي ما يزيد على 560 منظمة من 48 دولة في أوروبا، تنشط في مجال مكافحة العنصرية.

أرقام عن اللجوء إلى أوروبا

وتشهد دول الاتحاد الأوروبي تدفقًا مستمرًا للمهاجرين وطالبي اللجوء برًا وبحرًا، منذ عقود، إلا أنه ومنذ عام 2015 شهدت أوروبا موجة لجوء “غير مسبوقة” باستقبالها ما يزيد على 1.3 مليون لاجئ، معظمهم سوريون وعراقيون وأفغان.

ويقدر عدد اللاجئين السوريين الذين تقدموا بطلبات لجوء إلى الدول الأوروبية بنحو 650 ألف سوري، تمت الموافقة على 520 ألف منها، بحسب إحصائيات لمركز “بيو” الأمريكي للأبحاث، في تشرين الأول الماضي.

وغالبًا ما يسلك المهاجرون وطالبو اللجوء طريق البحر للوصول إلى أوروبا، فيما يسلك بعضهم طريق البر، وذلك قبيل تشديد دول الاتحاد الأوروبي الإجراءات على حدودها.

وقدرت منظمة “مغرانتس” التابعة لمجلس الأساقفة الإيطاليين أن شخصين من بين كل 100 مهاجر وطالب لجوء يموتون أثناء محاولة عبور البحر المتوسط إلى أوروبا.

ووثقت المنظمة غرق 3119 شخصًا من أصل 171 ألف مهاجر عبروا البحر المتوسط عام 2017، فيما غرق أكثر من خمسة آلاف طالب لجوء عام 2016 في المتوسط أيضًا.

ومن المقرر أن تنشر قائمة هي الشبكة الوحيدة لمناهضة العنصرية لعموم أوروبا، وتضم حاليا 569 منظمة من 46 بلدا أوروبي.

مقالات متعلقة

  1. اللوائح
  2. "رقم قياسي" لعدد اللاجئين عابري المتوسط خلال تشرين الأول
  3. صحيفة بيلد الألمانية: لماذا لا توقف أسماء الأخرس المجزرة؟
  4. مفوضية اللاجئين: ألف طفل غرقوا بعد إيلان

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق