× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

إعادة توطين لاجئ واحد فقط من بين 21 بحاجة فورية إليه عام 2017

لاجئ سوري يعيش في قبرص يقبل أيدي اطفاله بعد وصولهم إلى مخيم للاجئين - 13 أيلول 2017 (رويترز)

لاجئ سوري يعيش في قبرص يقبل أيدي اطفاله بعد وصولهم إلى مخيم للاجئين - 13 أيلول 2017 (رويترز)

ع ع ع

قالت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن من بين كل 21 لاجئًا ممن هم بحاجة فورية لإعادة التوطين، تم توطين شخص واحد فقط عام 2017.

وفي تغريدة نشرتها المفوضية عبر حسابها الرسمي في “تويتر”، الاثنين 25 من حزيران، قالت فيها إن مساعي الدول لإعادة توطين اللاجئين انخفضت عام 2017، مقارنة بالعام 2016، مشيرة إلى أن فرص المفوضية لإعادة التوطين انخفضت 50% عام 2017.

وأضافت المفوضية في تغريدات متسلسلة أن 0.5% من مجمل اللاجئين حول العالم تمت إعادة توطينهم عام 2017، مشيرة إلى حاجة 19 مليون لاجئ من أصل 65 مليونًا لإعادة التوطين خلال السنوات الست الماضية.

وتعمل المفوضية الأممية ضمن برامج تتيح من خلالها للاجئين إعادة التوطين من البلد “الفقير” الذي يعيشون فيه، إلى بلدان أخرى تضمن له الاستقرار فيها.

وقدرت حاجة 1.2 مليون لاجئ حول العالم إلى إعادة التوطين في عام 2017، بينهم 40% من اللاجئين السوريين.

وخلال اجتماع في جنيف، في آذار 2016، تعهد المجتمع الدولي بإعادة توطين 500 ألف لاجئ سوري بحلول عام 2018، وأشارت المفوضية، بعد عام من الاجتماع، إلى أن الخطة تسير “على ما يرام”، مع توطين 50% من العدد المتفق عليه.

وغالبًا تتركز تلك البرامج حول إعادة توطين اللاجئين “الأكثر حاجة” للحماية الدولية هربًا من النزاعات الدائرة في بلادهم، وتُعطى الأولوية لطالبي اللجوء من الشرق الأوسط وإفريقيا، ثم اللاجئين المحتجزين في اليونان وإيطاليا.

مقالات متعلقة

  1. مفوضية اللاجئين: السوريون يشكلون 40% من احتياجات إعادة التوطين
  2. لبنان يحذر من إعادة توطين السوريين المسيحيين دون غيرهم
  3. عدد اللاجئين السوريين في لبنان أقل من مليون
  4. أكثر من 14 ألف سوري غادروا تركيا ضمن "إعادة التوطين"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة