× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

400 لاجئ سوري يعودون غدًا من لبنان إلى سوريا

جندي لبناني يحمل طفل سوري لاجيئ في عرسال 25 تموز 2017 (رويترز)

ع ع ع

أعلن الأمن العام اللبناني عن تجهيز دفعة من اللاجئين السوريين في لبنان للعودة إلى سوريا، غدًا الخميس.

وفي مؤتمر صحفي عقده مدير الأمن العام اللبناني، عباس إبراهيم، على هامش مؤتمر “التوعية من المخاطر الإسرائيلية عبر ​الفضاء​ السيبراني”، الأربعاء 27 من حزيران، قال فيه إن الدفعة الجديدة تضم 400 لاجئ سوري سيعودون من عرسال إلى قرى القلمون الغربي.

وأضاف أن الأمن العام اللبناني ينسق مع مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة لتتحمل مسؤولياتها تجاه عودة اللاجئين السوريين.

وكانت عودة اللاجئين إلى سوريا أثارت خلافًا بين الخارجية اللبنانية ومفوضية اللاجئين، إذ اتهم وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، موظفي المفوضية بتخويف اللاجئين السوريين من العودة إلى بلدهم.

وإثر ذلك أصدرت الخارجية اللبنانية قرارًا “عقابيًا” يقضي بتجميد تجديد إقامات موظفي المفوضية العاملين على الأراضي اللبنانية، الأمر الذي أثار حفيظة المفوضية مطالبة باسيل بالتراجع عن قراره.

وتعتبر المفوضية أن الأسئلة التي تطرحها على اللاجئين الراغبين بالعودة هي أسئلة “روتينية” تسألها لجميع اللاجئين حول العالم في إطار تحمل مسؤولياتها تجاههم.

وتتضمن الأسئلة صيغًا عدة أهمها، “هل تعتقد أنك ستشعر بالأمان إذا عدت إلى بلدك؟ هل يوجد مكان يمكن أن تقيم فيه؟ هل ستعود إلى مدينتك أو إلى مدينة أخرى؟ هل تعلم أنه من الممكن أن تتعرض للاعتقال أو الالتحاق بالخدمة الإلزامية؟ هل تعلم أن حياتك قد تتعرض للخطر في سوريا؟”.

وتتحدث الحكومة اللبنانية مؤخرًا عن عودة “طوعية” للاجئين السويين إلى المناطق “الآمنة” في سوريا، بالتنسيق مع حكومة النظام السوري.

ودخلت الدفعة الأولى من اللاجئين، في 4 من نيسان الماضي، إلى بلدة بيت جن في ريف دمشق الجنوبي عبر حافلات ضمت 500 لاجئ.

مقالات متعلقة

  1. لبنان.. 500 لاجئ سوري يعودون "طوعًا" إلى سوريا اليوم
  2. الدفعة الرابعة من اللاجئين تعود من لبنان إلى سوريا
  3. الرئيس اللبناني يرفض ربط عودة اللاجئين السوريين بالحل السياسي
  4. لبنان.. دفعة جديدة من اللاجئين السوريين تتحضر للعودة إلى سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة