fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جدل تثيره بطاقات حفل عاصي الحلاني بدمشق

حفلة عاصي الحلاني في مهرجان البادية (يوتيوب)

حفلة عاصي الحلاني في مهرجان البادية (يوتيوب)

ع ع ع

أثارت أنباء عن وصول سعر بطاقة حضور حفل المطرب اللبناني عاصي الحلاني في دمشق إلى 200 ألف ليرة سورية جدلًا بين السوريين.

وبحسب ما ذكرته شبكات إخبارية ومواقع محلية، من بينها “B2B” الاقتصادي المتخصص أمس، السبت 30 من حزيران، فإن بطاقات الحفل الذي سيقام في 5 من تموز المقبل بيعت بمعظمها.

وتتراوح أسعار بطاقات الحفل الذي سيقيمه الحلاني في مسبح فندق “الداماروز” بدمشق بين 50، 75، 100 ألف، و200 ألف لدرجة كبار الشخصيات (VIP)، بحسب الموقع.

ونفدت جميع البطاقات ذات سعر 200 ألف (أي ما يعادل أكثر من 400 دولار)، وبقيت كمية محدودة من البطاقات الأخرى. 

وسخر سوريون عبر وسائل التواصل الاجتماعي من أسعار البطاقات، إذ لا يجد كثيرون ما يكفي قوت يومهم، في إشارة إلى أن من يحضرون هذه الحفلات هم تجار الأزمة واللصوص والفاسدون.

كما علق آخرون أن متوسط راتب الموظف في الدولة في أحسن أحواله يبلغ حوالي 50 ألف ليرة أي ما يعادل 100 دولار، بينما سعر البطاقة يعادل راتب الموظف لأربعة أشهر، في إشارة إلى أن من يشتري البطاقة بهذا السعر ليسوا من أصحاب الدخل المحدود، وإنما من طبقة التجار الذين هم أصلًا لم يتضرروا من الحرب.

ويعيش 69% من السكان في سوريا في فقر مدقع، واستنفدت القدرة على التكيف لدى الكثير من الناس في المجتمعات المحلية الأكثر تضررًا، بحسب تقرير منظمة الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA)، نهاية عام 2017.

وتشهد الفنادق في سوريا وخاصة دمشق وحلب، منذ شهر آذار الماضي، عودة لبعض المطربين العرب بعد غياب دام سنوات منذ اندلاع الثورة السورية.

وسبق أن غنى في دمشق كل من علاء زلزلي، أيمن زبيب، معين شريف، ويارا، بالإضافة إلى حفل فني أعلنت عنه المطربة السورية ميادة الحناوي في حلب.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة