× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

مفخختان وسط جرابلس دون أضرار بشرية

سيارة مفخخة تضرب جرابلس 5 تموز 2018 ( مدينة الباب وما حولها)

سيارة مفخخة تضرب جرابلس 5 تموز 2018 ( مدينة الباب وما حولها)

ع ع ع

انفجرت سيارتان مفخختان في السوق الشعبي لمدينة جرابلس بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى أضرار مادية.

وقال مراسل عنب بلدي في ريف حلب اليوم، الخميس 5 من تموز، إن الانفجارين وقعا عند الساعة الثامنة صباحًا، في “دوار الشهداء” وسط المدينة.

ونقل المراسل عن مصدر أمني في جرابلس أن التفجيرين وقعا نتيجة عبوات ناسفة كانت مزروعة أسفل سيارتين إحداهما من نوع “بيك أب”.

وأضاف أن الأضرار اقتصرت على بعض ممتلكات المدنيين، دون وقوع ضحايا، بسبب خلو السوق فترة الصباح.

وكان السوق الشعبي في جرابلس، تعرض لانفجار دراجة مفخخة نهاية أيار الماضي، وأسفر عن مقتل مدني وإصابة ستة آخرين.

وقال المراسل حينها إن الانفجار وقع في وقت يشهد السوق ازدحامًا ونشاط الحركة فترة شهر رمضان الماضي.

وكانت المدينة شهدت انفجار عدة سيارات مفخخة في آذار الماضي، في مناطق مختلفة أدت إلى سقوط قتلى وجرحى.

ولم تتبن أي جهة الانفجارات.

وتشهد مناطق سيطرة فصائل “الجيش الحر” في ريف حلب الشمالي والشرقي بين الفترة والأخرى انفجارات جراء عبوات ناسفة أو سيارات مفخخة.

ووجهت الاتهامات بمعظمها إلى “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، والتي تتهم أيضًا فصائل “الحر” بإدخال مفخخات إلى مناطق سيطرتها في الجزيرة السورية، وآخرها في شباط الماضي داخل مدينة القامشلي.

وتتزامن المفخخات مع اتفاق أمريكي- تركي حول انسحاب “قسد” من مدينة منبج ودخول قوات تركية إليها.

وكانت مدينة جرابلس شهدت عودة الأهالي بعد انسحاب تنظيم “الدولة الإسلامية” منها وسيطرة فصائل “الجيش الحر” بشكل كامل في 24 من آب 2016.

مقالات متعلقة

  1. ضحايا مدنيون جراء مفخخة في قباسين بريف حلب
  2. انفجار دراجة في جرابلس يوقع ضحايا مدنيين
  3. مظاهرة في جرابلس تطالب بخروج الفصائل من المدينة
  4. مفخختان تضربان مدينة عندان في ريف حلب الشمالي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق