× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

بعد كندا.. موجة الحر تقتل شخصًا في أمريكا

حرائق في كالفورنيا 6 تموز 2018 (كال فاير تويتر)

حرائق في كالفورنيا 6 تموز 2018 (كال فاير تويتر)

ع ع ع

شهدت الولايات الغربية الأمريكية موجة حر قياسية، أسفرت عن مقتل شخص وفرار المئات، إثر اندلاع حرائق واسعة في 13 ولاية.

وقالت وكالة “فرانس برس” اليوم السبت 7 من تموز، إن حوالي 60 حريقًا ضخمًا التهمت أكثر من 300 ألف هكتار في الولايات الغربية والجنوبية للبلاد.

وأوضحت أن 20 حريقًا في ولايات ألاسكا وسبعة في نيومكسيكو وأربعة حرائق في كالفورنيا، إضافة لحرائق أخرى في الولايات الجنوبية.

ونقلت عن المركز الأمريكي للحرائق أن “حرائق كبيرة تشتعل في مختلف المناطق بين فلوريدا والاسكا، وذلك بينما تتجاوز درجات الحرارة 40 مئوية في بعض المناطق”.

وفي كندا ارتفعت حصيلة الضحايا إلى 54 شخصًا جراء موجة الحر التي تضرب إقليم كيبك شرقي البلاد، منذ أسبوع، وفقًا لشبكة “سي بي سي”.

وقالت وزيرة الصحة في الإقليم، لوسي شارلبويس،اليوم، إن 28 شخصًا لقوا مصرعهم في مدينة مونتريال، بسبب موجة الحر التي وصلت إلى 35 درجة مئوية، بفارق عشر درجات عن معدلها.

من جهتها أعلنت وكالة “كال فاير” لمكافحة الحرائق في كاليفورنيا، عبر حسابها في “تويتر”، عن مقتل شخص جراء الحرائق في الولاية، مضيفة أن فرق الإطفاء تحاول السيطرة على الوضع.

كما أعلن حاكم كاليفورنيا، جيري بروان، حالة الطوارئ في الولاية، ليلة أمس، بعد تدمير عشرات المنازل وإغلاق الطرق بسبب الحرائق.

وبحسب الوكالة، هناك صعوبة في القضاء على الحرائق التي تسببتها درجات الحرارة المرتفعة، والتي وصلت نهار أمس، إلى 42 درجة مئوية في لوس انجليس، و45 في ولاية بالم سيرينغس.

وتواجه السلطات الأمريكية صعوبة في عمليات اجلاء السكان في الولايات التي تتعرض لحرائق ناتجة عن موجة الحر القاسية.

وخسرت كاليفورنيا، العام الماضي، أكثر من 40 شخصًا جراء عشرات الحرائق التي ضربت الولاية، إضافة لتدمير عشرة آلاف من المباني، والخسائر الزراعية الواسعة.

مقالات متعلقة

  1. التبدلات المناخية تضرب دول النصف الشمالي للأرض
  2. غابات القرداحة تحترق مجددًا.. مواطنون: هناك من يتعمد إشعالها
  3. الخوذ البيضاء تخمد حريقًا في الأراضي الزراعية شمال حلب
  4. حرائق القرداحة تلتهم جبل العرين والنيران خارج السيطرة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة