× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

شويغو: سوريا لم تطلب صواريخ “S-300” من روسيا

صواريخ اس-300 (كوميرسانت)

ع ع ع

صرح وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، أن النظام السوري لم يطلب من موسكو تزويده بصواريخ “S-300” حتى الآن.

وقال شويغو في مقابلة مع صحيفة “إل جورناله” الإيطالية اليوم، الأربعاء 11 من تموز، إن “قرار توريد الصواريخ لتسليح أي جيش أجنبي يتخذ بناءً على طلب موافق، وهو لم يرد بعد، بالتالي، فإنه من السابق لأوانه الحديث عن ذلك بالتحديد”.

وكان النظام وقع اتفاقية مع روسيا في 2010 لتزويده بالصواريخ، لكن إسرائيل عملت حينها على منع اكتمال الصفقة.

وعاد الحديث عن منظومة الدفاع الجوي بعدما شنت أمريكا وحلفاؤها (فرنسا وبريطانيا) ضربة عسكرية محدودة ضد مواقع عسكرية تابعة للنظام السوري، في نيسان الماضي.

وعقب الهجوم، صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن بلاده مستعدة للنظر في جميع أنواع المساعدات العسكرية لدمشق، بما فيها صواريخ S-300″”، في أعقاب الهجوم الثلاثي عليها.

شويغو أكد تراجع موسكو عن توريد الصواريخ إلى سوريا سابقًا بطلب من إسرائيل وعدد من الدول الغربية.

لكنه اعتبر أنه من الضروري امتلاك دمشق وسائل دفاع حديثة بعد الضربة الأمريكية، مشيرًا إلى أن موسكو مستعدة لبحث المسألة.

وكان رئيس النظام السوري، بشار الأسد، رفض الحديث خلال لقاء مع قناة “العالم الإيرانية”، الشهر الماضي، عن صفقة الأسلحة.

وقال الأسد إنه “حتى لو كانت الصواريخ ستأتي أو لن تأتي لن نقول إنها وصلت إلى سوريا، والسلاح يستخدم عندما يجب أن يستخدم”.

وهددت إسرائيل باستهداف الصواريخ، إذ نقلت صحيفة “يسرائيل هيوم” الإسرائيلية، في نيسان الماضي، عن محللين عسكريين، أن ”إرسال روسيا منظومة S-300 إلى سوريا سيدفع إسرائيل إلى استهدافها”.

وقال القائد السابق لشعبة الاستخبارات في الجيش الإسرائيلي، عاموس يدلين، إن إسرائيل قد تستهدف الإرساليات التي ستحمل المنظومة الروسية المتطورة، وذلك لمنع أي تغيير في التوازن العسكري لمصلحة النظام السوري.

مقالات متعلقة

  1. بعد زيارة نتنياهو.. روسيا تتراجع عن إمداد الأسد بمنظومة "S-300"
  2. إسرائيل توضح موقفها من تسليم منظومة "S-300" للنظام السوري
  3. صحيفة روسية: صواريخ "S-300" ستسلم إلى النظام السوري قريبًا
  4. روسيا تحدّد خطوتها المقبلة في اجتماعات جنيف وأستانة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة