× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج النسخة الورقية

عناصر لتنظيم “الدولة” يهربون من سجن بريف عفرين

عناصر من الجيش الحر ضمن معارك مدينة عفرين - كانون الثاني 2018 (خليل الشاوي-رويترز)

عناصر من الجيش الحر ضمن معارك مدينة عفرين - كانون الثاني 2018 (خليل الشاوي-رويترز)

ع ع ع

هرب 17 عنصرًا يتبعون لتنظيم “الدولة الإسلامية” من سجن لفصيل “فيلق الشام” في ريف منطقة عفرين.

وقال مصدر عسكري من “فيلق الشام” لعنب بلدي اليوم، الجمعة 13 من تموز، إن العناصر هربوا من نافذة لسجن يقع في ناحية جنديرس، وسط حالة استنفار من قبل عناصر “الجيش الحر” والجيش التركي في المنطقة.

وأضاف المصدر (طلب عدم ذكر اسمه)K أن ثمانية عناصر ألقي القبض عليهم ضمن عملية التمشيط التي بدأت في الساعات الماضية وتستمر حتى الآن.

ويتزامن هروب عناصر التنظيم مع عمليات أمنية ينفذها الأخير في محافظة إدلب، وانسحبت مؤخرًا إلى ريف حلب الغربي.

وتحاذي ناحية جنديرس المناطق التي تسيطر عليها الفصائل العسكرية وأبرزها “هيئة تحرير الشام” في إدلب.

وتتهم خلايا تتبع لتنظيم “الدولة” بالوقوف وراء حوادث الاغتيالات والتفجيرات في إدلب، والتي أدت إلى مقتل مدنيين وعسكريين.

وأعلنت “تحرير الشام” في الأيام الماضية أنها ألقت القبض على عدة خلايا تقف وراء الاغتيالات، دون تحديد تبعيتها أو الجهة المسؤولة عن عملها.

وهي ليست المرة الأولى التي يهرب فيها عناصر يتبعون للتنظيم من سجون فصائل “الجيش الحر”، وفي أيار الماضي هرب 28 سجينًا للتنظيم من سجون “جبهة تحرير سوريا” بعد تمكنهم من خلع نافذة موجودة في أعلى الحائط في مدينة بنش بريف إدلب.

وسيطرت فصائل “الجيش الحر” المدعومة من تركيا، في 18 من آذار الحالي، على كامل مدينة عفرين، بعد توغلها داخل مركز المدينة وتقدمها على حساب “وحدات حماية الشعب” (الكردية).

مقالات متعلقة

  1. مقاتلة من "الوحدات الكردية" تفجر نفسها غربي عفرين
  2. عناصر لتنظيم "الدولة" يهربون من سجون "تحرير سوريا"
  3. "الجيش الحر" يصل إدلب بمناطق سيطرته غربي عفرين
  4. حاجز لقوات الأسد و"PYD" يقتل شابًا عائدًا إلى عفرين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق