× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نهائي كأس العالم بذكريات مونديال 1998

ع ع ع

يتواجه اليوم، الأحد 15 من تموز، منتخبا فرنسا وكرواتيا لحسم اللقب بذكريات ما حصل في نهائيات فرنسا 1998، والتي شهدت تتويج منتخب الديوك الفرنسية للمرة الأولى في تاريخه.

وبذات الحماس يدخل المنتخب الكرواتي المواجهة لتحقيق اللقب الأول في تاريخه، ويثأر بذلك من هزيمته في نصف النهائي عام 98، بهدفي ليليان تورام.

وفي حال توج المنتخب الفرنسي بالكأس الذهبية، سيصبح بذلك ديديه ديشامب المدرب الثالث الذي يرفع كأس العالم كلاعب ومدرب بعد ماريو زاغالو وفرانز بيكينباور.

مواجهة اليوم

لم يتوقع كثر تأهل المنتخبين الفرنسي والكرواتي في ظل تفوق الألمان السابق وقوة البرازيل الضاربة والتعويلات التي وقعت على كاهلي رونالدو وميسي، إلا أن البطولة كانت مليئة بالمفاجئات وانتهت في إعادة لنصف نهائي مونديال 98.

تدخل فرنسا اللقاء بتشكيلة شابة (ثاني أصغر أعمار في المونديال) بالتزامن مع الذكرى العشرين للقب الأول، إلى جانب خبرة النهائيين الأخيرين (1998-2006).

وفي المقابل بات الجيل الكرواتي الحالي هو الأفضل في تاريخ بلاده بعد ما وصل إلى النهائي للمرة الأولى متفوقًا على جيل الأسطورة دافور سوكر.

واعتبر اللاعب الفرنسي بلايز ماتويدي مواجهة اليوم “مصيرية” وتمثل كل شيء، وقال إنها “مباراة نهائية وتمثل كل شيء، سنخوضها بطريقة مختلفة، نأمل أن نقدم مباراة رائعة من أجل تحقيق الفوز”.

تغير المنتخب الفرنسي كثيرًا لا سيما بعد خسارة مونديال ألمانيا 2006، والتي انتهت بعدها حقبة الجيل الذهبي الذي كان يقوده زيدان إلى جانب تيري هنري وتريزيغيه وغيرهم.

كما تبدلت أساليب لعب الديوك منذ اليوم الأول للمونديال وصولًا إلى المواجهة النهائية، إذ بدأوا بشكل ممل وحذر، وركنوا إلى الدفاع في الكثير من الأحيان، ولكن المنتخب حرر أسلوب لعبه في الأدوار الإقصائية وتفوق على الأرجنتين والأوروغواي وبلجيكا معتمدًا على سرعة إمبابي وقوة بوغبا وموهبة كريزمان.

بالوقت ذاته يصمم المنتخب الكرواتي بقيادة زلاتكو دالتش على الذهاب أبعد من تأهله التاريخي، معتمدًا بذلك على موهبتي خط الوسط التي يمتلكها مودريتش وراكيتيتش.

قال راكيتيتش “هذه مباراة تاريخية ليس فقط بالنسبة إلينا، بل لكل من هو كرواتي. ثمة 4.5 ملايين لاعب على أرض الملعب، ستكون لدينا الطاقة، نعرف أن هذه أكبر مباراة في حياتنا. نريد أن نغادر أرض الملعب ورؤوسنا مرفوعة”.

وأضاف “نحتاج فقط إلى بعض الحظ لنحصل على النتيجة”.

التشكيلة المتوقعة للنتخب الفرنسي

هوجو لوريس في الحراسة، بنجامين بافار، رافاييل فاران، صامويل أومتيتي، لوكاس هيرنانديز، في الخط الخلفي، بول بوجبا، نجولو كانتي، في محور الارتكاز، كيليان مبابي، أنطوان جريزمان، بلايز ماتويدي، في الوسط المتقدم، أوليفييه جيرو رأس الحربة.

التشكيلة المتوقعة للمنتخب الكرواتي

دانييل سوباسيتش في حراسة المرمى، سيمي فرساليكو، ديجان لوفرين، دوماجوي فيدا، إيفان سترينيتش، في الخط الخلفي، إيفان راكيتيتش، مارسيلو بروزوفيتش في محور الارتكاز، أنتي رابيتش، لوكا مودريتش، إيفان بيريسيتش في الوسط المتقدم، ماريو ماندزوكيتش رأس الحربة.

مقالات متعلقة

  1. أساطير حققوا كأس العالم كلاعبين وكمدربين
  2. فرنسا تحجز مقعدًا في نهائي كأس العالم
  3. فرنسا أول التصنيف العالمي.. والمنتخب السوري يحافظ على ترتيبه
  4. الديوك الفرنسية تعود بالذهب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة