× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

حافلات تدخل محجة لإخراج رافضي “التسوية” إلى إدلب

مقاتلون من بلدة محجة في أثناء خروجهم إلى الشمال السوري - 21 من تموز 2018 (سانا)

مقاتلون من بلدة محجة في أثناء خروجهم إلى الشمال السوري - 21 من تموز 2018 (سانا)

ع ع ع

دخلت حافلات إلى بلدة محجة في ريف درعا الشمالي لإخراج المقاتلين الرافضين للتسوية مع النظام السوري إلى محافظة إدلب.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف درعا اليوم، السبت 21 من تموز، أن عدد المقاتلين لا يتجاوز 200 عنصر، وسيخرجوا في ثلاث حافلات دخلوا إلى البلدة في الساعات الماضية.

وذكرت وسائل إعلام النظام السوري أن الحافلات التي تقل الرافضين للتسوية مع عائلاتهم بدأت بالخروج من محجة، تمهيدًا لنقلهم إلى الشمال.

ويندرج خروج المقاتلين من محجة ضمن بنود اتفاق القنيطرة بين النظام السوري والمعارضة، وقضى بإرسال باصات إلى من يرغب في الذهاب إلى إدلب من الموجودين في مناطق بعيدة مثل الصنمين ومحجة وبصرى الشام وغيرها.

ووصلت الدفعة الأولى من مقاتلي “هيئة تحرير الشام” إلى الشمال السوري صباح اليوم، وبلغ عدد المقاتلين مع عائلاتهم 2804 شخصًا توزعوا على 55 حافلة.

وتتحضر الدفعة الثانية للخروج حاليًا من ممر أم باطنة بريف القنيطرة.

ويبلغ عدد سكان محجة نحو 23 ألف نسمة، بحسب المجلس المحلي، وتسيطر عليها فصائل محلية أبرزها “حركة أحرار الشام الإسلامية”.

وتقع شرق بلدة الفقيع، التي سيطرت عليها قوات الأسد مؤخرًا.

وتعرضت البلدة لضغوط في الأشهر الماضية، وسبق وأن فرضت قوات الأسد الحصار عليها بهدف الضغط، وصولًا إلى إجبار الفصائل على تسليم الأسلحة والذخائر، ودخول المئات من الأهالي في عمليات “المصالحة”.

وينص اتفاق القنيطرة على خروج مقاتلي الفصائل الرافضين للتسوية إلى إدلب شمالي سوريا وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء.

كما ينص على عودة قوات الأسد إلى النقاط التي كان فيها قبل عام 2011، أي منطقة فك الاشتباك مع إسرائيل الموقع عليها في عام 1974.

وجاء الاتفاق بعد يوم من آخر مشابه وقع في مدينة نوى، وقضى بدخول قوات الأسد لها بشكل كامل، بعد تسليم السلاح الخفيف والثقيل، وخروج من لايرغب بالتسوية إلى الشمال.

مقالات متعلقة

  1. قتلى بينهم ضابط بتفجير استهدف قوات الاسد بريف درعا
  2. بدء خروج الدفعة الأولى من درعا إلى الشمال السوري
  3. مقاتلون من القنيطرة ودرعا يتجهزون للخروج إلى إدلب
  4. حافلات تدخل نوى لنقل رافضي التسوية إلى إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة