× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قتلى وجرحى في مظاهرات متواصلة ضد الحكومة العراقية

مظاهرات في محافظة المثنى جنوبي العراق 15 تموز 2018 (قناة الرافدين)

مظاهرات في محافظة المثنى جنوبي العراق 15 تموز 2018 (قناة الرافدين)

ع ع ع

أعلنت وزارة الصحة العراقية عن مقتل شخصين اثنين خلال الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها بعض المدن العراقية ضد حكومة البلاد.

وقال المتحدث باسم الوزارة، سيف بدر، في تصريح لوسائل إعلام عراقية، ومن بينها “السومرية نيوز”، السبت 21 تموز، إن حصيلة الضحايا ارتفعت إلى قتيلين، أحدهما في الديوانية والآخر في النجف، بالإضافة إلى 45 جريحًا، نتيجة استخدام القوة والغازات المسيلة للدموع من قبل القوات الأمنية العراقية.

وأشار بدر إلى وجود إصابات بين قوات الأمن لكنها إصابات طفيفة لم تتطلب دخول المستشفى لتلقي العلاج، حيث “جرى تقديم الإسعافات الأولية لهم في مكان الأحداث”.

وتشهد مدن وبلدات عراقية مظاهرات شعبية، لليوم الـ 15 على التوالي، ضد حكومة البلاد، احتجاجًا على البطالة ونقص الخدمات، مطالبين بمكافحة الفساد وتوفير المياه والكهرباء.

بدوره، قال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الخميس الماضي، إن حكومته “تقف مع مطالب المتظاهرين”، معلنًا عن تشكيل خلية أزمة لتلبيتها.

وتقدر نسبة البطالة في العراق بنحو 10.8%، ويشكل من هم تحت الـ 24 عامًا نسبة 60% من العراقيين، وفقًا لبيانات نشرتها وكالة “فرانس برس”، ما يعني أن البطالة أعلى بمرتين بين الشباب.

وتشهد الحكومة العراقية حاليًا عقبات تمنع تشكيلها، إذ طالب رجل الدين العراقي مقتدى الصدر بالتوقف عن الجهود الرامية لتشكيل الحكومة، لحين الاستجابة لمطالب المتظاهرين وحل الأزمة التي يشهدها الشارع العراقي.

ويواصل الناشطون في العراق دعواتهم للتظاهر في الأيام المقبلة، على الرغم من حظر التجوال الذي فرضته القوات الأمنية في مدن الجنوب، بعد قطعها الإنترنت بشكل كامل عن مدن العراق.

 

مقالات متعلقة

  1. العراق يعلن عودة 347 لاجئًا عراقيًا من سوريا
  2. "الحشد الشعبي": ننسق مع الأسد لمنع سيطرة أمريكا على الحدود
  3. الهجرة العراقية تعيد 1100 عائلة نازحة عراقية من سوريا
  4. "الحشد الشعبي" يصل الحدود السورية (صور)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة