× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

لاعبو الدوري الإسباني الأكثر حسمًا ومشاركة في كأس العالم

نجم المنتخب الكرواتي مودريتش والفرنسي جريزمان في نهائي كأس العالم (رويترز)
ع ع ع

كان للدوري الإسباني (لا ليغا) تأثيرًا واضحًا في مونديال كأس العالم، الذي أقيم في روسيا بالفترة الممتدة ما بين 14 من حزيران و15 من تموز الحالي، واستمر هذا التأثير حتى نهاية المونديال.

وخلال شهر من اللعب سجل 24 لاعبًا من “لا ليغا”، من عشرة أندية إسبانية مختلفة، 40 هدفًا، واختير 21 لاعبًا يلعبون بالدوري الإسباني في 21 مباراة كأفضل اللاعبين.

ومثل 81 لاعبًا من كافة مستويات الدوري الإسباني (لا ليغا سانتاندير، لا ليغا1،2،3) منتخبات بلادهم في المونديال.

لاعبون مميزون من “لا ليغا” في كأس العالم

برز الكثير من النجوم لعبوا في الدوري الإسباني بمسابقة كأس العالم وعلى رأسهم لوكا مودريتش وأنطوان كريزمان ولوكاس هيرنانديز وعدنان يانوزاي وتوني كروس وفيليبي كوتينيو وغيرهم الكثير.

وكان البرازيلي فيليبي كوتينيو نجم نادي برشلونة مرر تمريرتين حاسمتين وسجل هدفين خلال مشاركة منتخب بلاده، إلى جانب عدنان يانوزاي البلجيكي الذي وضع بصمة مع “الشياطين الحمر” في المسابقة الأغلى عالميًا.

وكما كان الكثير من اللاعبين الحاسمين الذين سجلوا أهداف مؤثرة في مسيرة بلادهم كياري مينا وتوني كروس وليونيل ميسي.

وسجل الألماني توني كروس متوسط ميدان ريال مدريد الإسباني هدفًا في الدقائق الأخيرة أمام السويد، كما سجل  مهاجم أتلتيكو مدريد دييغو كوستا ثلاثة أهداف لبلاده، إلى جانب المجهود الفردي لليونيل ميسي في اللقاء الذي جمع الأرجنتين مع نيجيريا، فيما سجل زميلاه في برشلونة، لويس سواري هدفين ز مع أوروغواي، وياري مينا ثلاثة أهداف مع كولومبيا.

وسجل لاعب ملقا المغربي يوسف النصيري ولاعب سيلتا فيغو ياغو آسباس هدفين أنهيا مجهة منتخب بلادهما بالتعادل بهدفين لكل فريق.

وحقق الياباني تاكاشي إينوي لاعب إيبار هدفين أمام كل من السنغال وبلجيكا، وكذلك فعل سالم الدوسري بتسجيله هدف الانتصار الوحيد لمنتخب بلاده السعودية أمام مصر في دور المجموعات بالدقائق الأخيرة.

الدوري الإسباني في المباراة النهائية

وقاد الفرنسي أنطوان كريزمان منتخب بلاده لإحراز الهدف الأول في المواجهة النهائية التي تغلب فيها “الديوك” على كرواتيا بأربعة أهداف مقابل هدفين، وفي ذات الوقت كان متوسط ميدان ريال مدريد وقائد المنتخب الكرواتي لوكا مودريتش اختير كأفضل لاعب في البطولة على الرغم من فشل بلاده في التتويج.

شارك 11 لاعبًا من “لا ليغا” في قائمة قطبي المواجهة النهائية، التي أقيمت في ستاد لوجنيكي، بالعاصمة الروسية موسكو، وهو رقم يعتبر أكثر من أي دوري آخر.

أنطوان كريزمان كرم نهاية المباراة كأفضل لاعب في المباراة وللمرة الثالثة خلال مشاركته الأولى في مسابقة كأس العالم، بعد أن أحرز هدفًا ومنح تمريرة حاسمة لبول بوغبا الذي أودع الكرة بالشباك، كما قام زميل كريزمان بالمنتخب وأتلتيكو مدريد لوكاس هيرنانديز بمنح الهدف الرابع لكيليان مبابي.

وصل منتخب “الديوك” إلى النهائي بفضل دفاعه، بقيادة مدافعين من الدوري الإسباني (سامويل أومتيتي لاعب نادي برشلونة، ورافاييل فاران مدافع ريال مدريد)، وبالوقت ذاته أسهم متوسط ميدان إشبيلية ستيفن نزونزي في فوز منتخب بلاده.

ومن ناحية أخرى قدم لوكا مودريتش مستويات لافتة طيلة فترات البطولة وتوج أفضل لاعب بناء على ما قام به طيلة شهر من المونديال، وسجل هدفًا من ركلة جزاء في افتتاحية منتخب بلاده أمام نيجيريا، قبل أن يسدد كرة صاروخية سكنت الشباك الأرجنتينية ليلة القبض على ميسي وزملائه بثلاثية، كما أسهم بتخطي بلاده كلًا من روسيا والدنمارك في الأدوار الإقصائية.

وظهر زميله راكيتيتش لاعب نادي برشلونة متميزًا في فترات طويلة من المونديال، إلى جانب ظهير أتلتيكو مدريد الأيمن سيمي فيرساليكو، بينما لم يظهر ماتيو كوفاسيتش كثيرًا خلال المسابقة.

وشهد المونديال تألق مهاجم فياريال الإسباني دينيس تشيرشيف الذي سجل أربع أهداف، منها هدفين في المباراة الافتتاحية.

ومرة أخرى أظهر الدوري الإسباني تفوقه على بقية الدوريات واحتكاره للكرة العالمية إلى جانب موهبة لاعبيه وقدرتهم على إظهار تلك المواهب على الصعيد الدولي والصعيد الأوروبي.

مقالات متعلقة

  1. قرعة الدوري الإسباني تحدد مباراتي برشلونة وريال مدريد
  2. كأس العالم
  3. برشلونة يودع مدربه في آخر مباراة له على "كامب نو"
  4. برشلونة يحتاج نقطة اليوم لحسم الدوري الإسباني

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة