× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

على متن طائرة.. مسافرة سويدية تعرقل ترحيل لاجئ أفغاني إلى بلده (فيديو)

المسافرة السويدية إيلين إرسون (فيس بوك)

المسافرة السويدية إيلين إرسون (فيس بوك)

ع ع ع

عرقلت مسافرة سويدية تدعى إيلين إرسون ترحيل لاجئ أفغاني، على متن طائرة كانت متجهة من ألمانيا إلى تركيا.

وبثت المسافرة مقطع فيديو مباشر من الطائرة، الاثنين 23 تموز، رفضت فيه الجلوس في مقعدها وإقلاع الطائرة لحين إيقاف السلطات الألمانية ترحيل اللاجئ الأفغاني.

Deportation from Gothenburg to Afghanistan

Posted by Elin Ersson on Monday, July 23, 2018

ويظهر في الفيديو أصوات تطالب المسافرة بالجلوس في مقعدها إلا أنها رفضت، بقولها “هناك رجل أفغاني على الطائرة يتم ترحيله إلى أفغانستان، وهناك يمكن أن يُقتل”، مطالبة بتغيير السياسة الألمانية التي تنتهج الترحيل القسري للاجئين المرفوضة طلبات لجوئهم.

الركاب حاولوا أيضًا إقناع إيلين بالتخلي عن فكرتها لأن لديهم رحلات أخرى تنتظرهم في اسطنبول، إلا أنها رفضت بقولها إن وقتهم ليس أهم من حياة اللاجئ.

واستمرت إيلين بالبث المباشر مدة ربع ساعة حتى قرر طاقم الطائرة إنزال اللاجئ الأفغاني، وسط تصفيق من قبل المسافرين.

ولاقى تصرف المسافرة السويدية ترحيبًا من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، واصفينها بـ “الشجاعة”، في حين تداولت تقارير إعلامية سويدية الخبر رافضة الترحيل القسري للاجئين.

وشهدت السويد زيادة واضحة في أعداد طالبي اللجوء، وتضاعف عددهم خلال عامي 2016- 2017، وفقًا لإحصائية “مصلحة الهجرة السويدية”.

وتعتبر السويد مقصدًا للاجئين والمهاجرين، الذين يدخلون الاتحاد الأوروبي بطرق” غير شرعية”، ولجأ إليها خلال 2016، 163 ألف شخص، وهو أكبر عدد في أوروبا مقارنة بعدد السكان، بينما رفضت لجوء أكثر من 85 ألفًا آخرين، بحسب الإحصاءات الرسمية.

مقالات متعلقة

  1. إدانة ناشطة سويدية منعت إقلاع طائرة لوجود لاجئ مرحّل على متنها
  2. ركاب يرمون أنفسهم من طائرة استرالية بعد رسالة "زائفة"
  3. خشية عليه.. محكمة ألمانية تمنع ترحيل سوري إلى المجر
  4. 27 ضابطًا روسيًا قتلوا في تحطم طائرة حميميم (فيديو)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة