× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“التجاري السوري” يسلم بطاقات الصراف لوكيل الغائب والمفقود

كوة صراف آلي للمصرف التجاري دمشق (الوطن أونلاين)

كوة صراف آلي للمصرف التجاري دمشق (الوطن أونلاين)

ع ع ع

أعلن المصرف التجاري السوري أنه سيتم تسليم بطاقات الصراف الآلي للوكلاء القضائيين، عن الغائب والمفقود.

وأصدر المصرف تعميمًا نشره عبر موقعه الرسمي أمس، الثلاثاء 24 من تموز، يتم بموجبه تسليم بطاقات الصراف الآلي للوكلاء القضائيين عن المفقودين والغائبين بموجب قرار قضائي صادر عن القاضي الشرعي، وفق الأصول، إضافة إلى الحصول على إذن خاص من القاضي بتسلم البطاقة لقبض المبالغ الحالية أو اللاحقة، دفعة واحدة أو على دفعات.

وفي حال كانت البطاقة جديدة أو بديلة عن ضائع، فيجب أن يتضمن الإذن، الذي يحصل عليه وكيل المفقود من القاضي الشرعي، استلام الرقم السري للبطاقة.

أما بالنسبة للأشخاص المقيمين خارج سوريا فيمكن لوكلائهم استلام بطاقات الصراف الخاصة بهم بعد إبراز قيد عائلي يبين درجة القرابة، إذ يقتصر السماح للوكلاء على الأصول والفروع بالإضافة إلى زوج البنت، زوجة الابن، زوجة الأب، زوج الأم، ابن الزوج أو الزوجة، ووالد الزوج والزوجة.

والمفقود (كما عرفه القانون السوري) هو الغائب الذي انقطع خبره فلم تعرف حياته أو موته.

ولا عبرة لمعرفة مكانه أو الجهل به، إذا كان مجهول الحياة أو الممات فيعتبر مفقودًا حتى وإن عرف مكانه.

وازدحمت المحاكم الشرعية بطلبات الوصاية، على أولاد المفقودين، والوكالات القضائية، بسبب وجود آلاف المعتقلين والمختفين قسريًا.

وبحسب إحصائيات “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”، فإن أكثر من 85 ألف مختف قسريًا في سوريا، منذ آذار 2011 حتى آب 2017، إلى جانب أكثر من 115 ألف معتقل موثقين بالأسماء.

ويتم تعيين الوكيل القضائي للمفقود بناء على طلب تتقدم به عائلته إلى القاضي الشرعي، بعد تنظيم ضبط بفقده.

وبعد سماع الشهود يقرر القاضي تعيين وكيل قضائي للتصرف بأموال المفقود، مع الالتزام بالحصول على إذن خاص من القاضي بكل تصرف.

مقالات متعلقة

  1. "تثبيت الوفاة" يحرم ذوي الضحايا من "المعاش التقاعدي"
  2. اغتيال رئيس الهيئة الشرعية في حماة وريفها
  3. فتوى تحدد أحكام زوجة الغائب والمفقود في سوريا
  4. "المركزي السوري" يحدد الحد الأدنى لسعر الفائدة في المصارف

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة