× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

طريقة إعدام “الداعشي” تغضب أهالي السويداء.. و”نسور الزوبعة” ينفي صلته

شخصيات من حركة رجال الكرامة في تعزية لأحد قتلى هجوم تنظيم الدولة على السويداء - تموز 2018 (رجال الكرامة)

ع ع ع

أثار إعدام شخص في السويداء، قيل إنه ينتمي لتنظيم “الدولة الإسلامية”، ردود فعل غاضبة من أهالي المدينة، بينما نفى فصيل “نسور الزوبعة” التابع لـ “الحزب القومي السوري الاجتماعي” صلته بالحادثة.

ونشر الفصيل، الذي يقاتل إلى جانب قوات النظام، أمس الثلاثاء 7 من آب، بيانًا قال فيه، “ننفي جملةً وتفصيلاً علاقة نسور الزوبعة بعملية الإعدام التي حصلت في ساحة مدينة السويداء”.

وكانت صفحات “فيس بوك” محلية نشرت أمس مقطع فيديو يظهر إعدام شخص قالت إنه “داعشي”، وتم إلقاء القبض عليه وإعدامه شنقًا من قبل مقاتلين ينتمون إلى “الحزب القومي السوري الاجتماعي”، وعُلق الشخص بوساطة حبل على قوس “المشنقة الأثري” بحضور مئات المدنيين.

وأضاف الفصيل في البيان المنشور على صفحته الرسمية في “فيس بوك”، “إن مقاتلي نسور الزوبعة الذين يقاتلون مع الجيش العربي السوري ومؤسسات الدولة يؤمنون بمنطق المحاسبة تحت سقف المؤسسات المعنية والمختصة من سلطات قضائية أو أمنية، والتي وحدها مسؤولة عن المحاسبة أو الاقتصاص من المرتكبين أو الإرهابيين الذين يتم اعتقالهم”.

كما انتقد الفصيل “الأسلوب الثأري” في تنفيذ الحكم، وقال إنه يقاتل المجموعات “التي حاولت تفكيك منظومة الدولة ونسيجها الاجتماعي”.

واستنكر مواطنون من السويداء عملية الإعدام، وسط ترجيحات لوجود علاقة للنظام بالأمر في مسعى لـ “تشويه سمعة السويداء”.

ما حدث في السويداء من اعدام احد ارهابي داعش هو لا يمت بصلة للاخلاقيات التي تتميز فيها السويداء واهل السويداء الاكارم …..

Posted by Naj Rad on Tuesday, August 7, 2018

كما انتقد مواطنون آخرون طريقة تنفيذ حكم الإعدام، وشبهوها بالأسلوب “الداعشي”، معتبرين أنه “لا يمت للأخلاق بصلة”.

من أين لنا عادة التمثيل بالجثث؟!!!هل لنا أن نتمثل بعقائدهم الداعشية القذرة!!!فلندافع عن أرضنا و عرضنا و نقتل كل معتدٍ برجولة.أما الرجولة التي أقصدها فهي أعمق من أن نستقوى على تلك الجثث بعذر الغيرة والحماسة.

Posted by Kinda AK Abo Fakher on Tuesday, August 7, 2018

وتشهد بادية السويداء تحركات كثيفة لعناصر من تنظيم “الدولة”، يقابلها تحرك عسكري لفصائل محلية مدعومة من النظام وروسيا لإيقاف الهجمات المتكررة للتنظيم على المدينة.

وشهدت مدينة السويداء قبل نحو أسبوعين، هجومًا مفاجئًا من مقاتلي تنظيم “الدولة”، أسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص بين مدني ومقاتل من التشكيلات المحلية.

كما خطف عناصر من تنظيم “الدولة” مجموعة من أهالي محافظة السويداء بينهم 21 سيدة إلى جانب ثمانية أطفال، وتدور مفاوضات لإخراجهم دون أن يتم إحراز أي تقدم.

مقالات متعلقة

  1. "مشايخ العقل" في السويداء يستنكرون التمثيل بالجثث
  2. "يهود الداخل" يقتلون لبنانيًا في ريف اللاذقية
  3. "القومي السوري" ينعي شقيقة الفنانة سلاف فواخرجي في مدينة اللاذقية
  4. فصيل محلي في السويداء يعدم أسيرًا قال إنه ينتمي لتنظيم "الدولة"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة