× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“تحرير الشام” تعتقل أشخاصًا جنوبي إدلب بتهمة التعامل مع النظام

تحرير الشام تعتقل شخصيات متهمة بالتعامل مع النظام السوري في ريف إدلب- 15 من آب 2018 (وكالة إباء)

تحرير الشام تعتقل شخصيات متهمة بالتعامل مع النظام السوري في ريف إدلب- 15 من آب 2018 (وكالة إباء)

ع ع ع

اعتقلت “هيئة تحرير الشام” أشخاصًا في ريف إدلب الجنوبي، بتهم التعامل مع النظام السوري، والترويج للمصالحات في المنطقة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، الأربعاء 15 من آب، أن “تحرير الشام” بدأت حملة مداهمات في ساعات الصباح في بلدتي معرة حرمة ومنطقة النقير في الريف الجنوبي لإدلب.

وأوضح المراسل أن عدد الأشخاص الذين اعتقلتهم “الهيئة” في معرة حرمة بلغ تسعة أشخاص، وفي النقير أربعة.

وقالت وكالة “إباء”، التابعة لـ “تحرير الشام”، إن الاعتقالات طالت “زعماء الخيانة والمصالحة” مع النظام السوري.

وتأتي حملة الاعتقالات الحالية استكمالًا لحملة موسعة بدأتها “تحرير الشام” و”الجبهة الوطنية للتحرير” في محافظة إدلب وأرياف حماة وحلب.

وركزت الحملات الأمنية على الشخصيات المتهمة بتعاملها مع النظام السوري، وشخصيات أخرى تتحرك ضمن خلايا تتبع لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وراجت في الأيام الماضية دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لضرورة قتل “عرابي المصالحات”، بالتزامن مع الحديث عن نية قوات الأسد بدء عملية عسكرية على إدلب.

وتتخوف الفصائل العاملة في إدلب من سقوط المناطق في الشمال، بموجب اتفاقيات “تسوية” مع النظام، والذي يروج حاليًا لها، كخطوة “سليمة” يستعيد فيها مناطقه بأقل الخسائر العسكرية.

وفي حديث مع الناطق الرسمي باسم “الجبهة الوطنية”، ناجي المصطفى، قال إن الحملات الحالية جاءت بعد معلومات أمنية بشأن وجود بعض الشخصيات التي تروج للمصالحة مع النظام السوري، وتسهّل دخوله إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة المعارضة السورية في محافظة إدلب.

وأضاف لعنب بلدي أنه تم إلقاء القبض على كثيرين منهم، بعد الحصول على أدلة حول تورطهم بالتواصل مع النظام السوري.

مقالات متعلقة

  1. "تحرير الشام" تعدم شابًا جنوبي إدلب بتهمة التعامل مع الأسد
  2. "تحرير الشام" تعتقل أشخاصًا بريف إدلب بتهم "التعامل مع النظام"
  3. "تحرير الشام" تحاول التقدم إلى معرة النعمان جنوبي إدلب
  4. "تحرير الشام" تعدم أشخاصًا بتهمة الانتماء للتنظيم بريف حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة