× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

وزير الدفاع الإيراني يصل إلى دمشق على رأس وفد عسكري

وفد عسكري إيراني في أثناء وصوله إلى العاصمة دمشق - (تسنيم)

وفد عسكري إيراني في أثناء وصوله إلى العاصمة دمشق - (تسنيم)

ع ع ع

وصل وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، على رأس وفد عسكري إلى العاصمة دمشق في زيارة رسمية.

وذكرت وكالة “تسنيم” الإيرانية اليوم، الأحد 26 من آب، أن حاتمي والوفد المرافق تم استقبالهم في مطار دمشق الدولي من قبل عدد من كبار المسؤولين العسكريين في النظام السوري والسفير الإيراني في سوريا، جواد ترك آبادي.

وقالت إن وزير الدفاع سيبحث خلال الزيارة آخر تطورات المنطقة و”عملية محاربة الإرهاب وتعزيز قدرات محور المقاومة وسبل تنمية التعاون الدفاعي والعسكري بين طهران ودمشق مع المسؤولين السوريين”.

وتتزامن زيارة الوفد العسكري الإيراني مع تحركات تسير بها أمريكا لإبعاد الوجود الإيراني بشكل كامل من سوريا، خاصةً بعد تعيين مبعوث جديد لها في سوريا وهو جيمس جيفري.

كما تأتي الزيارة مع الحديث عن نية قوات الأسد والميليشيات المساندة لها بدء عملية عسكرية على محافظة إدلب، والتي تضم أعدادًا كبيرة من مقاتلي المعارضة.

ونقلت “تسنيم” عن حاتمي في أثناء وصوله إلى سوريا أن الزيارة “تهدف لتنمية التعاون الثنائي في ظل التطورات الجديدة ودخول سوريا في مرحلة الإعمار”.

وقال، “نأمل ان تكون لنا مشاركة فعالة في إعادة اعمار سوريا”.

وبحسب الوكالة جاءت الزيارة بعد دعوة رسمية تلقاها حاتمي من نظيره السوري، العماد علي أيوب، على أن تستمر ليومين.

ودعمت إيران النظام السوري، خلال السنوات الماضية، سياسيًا واقتصاديًا، إضافة إلى دعم عسكري عبر ميليشيات تقاتل مع قوات الأسد، وإقامة قواعد عسكرية في عدة مناطق.

لكن طهران تنفي وجود قوات لها داخل سوريا، وصرح مسؤولوها مرارًا بأن وجودها استشاري فقط بناء على طلب النظام السوري.

وتطالب إسرائيل بشكل مكثف بخروج القوات الإيرانية من سوريا، عبر الضغط على المجتمع الدولي للضغط لإخراج جميع الميليشيات الإيرانية من كامل الأراضي السورية.

وكان سفير روسيا في تل أبيب، ناتولي فيكتوروف، قال في تموز الماضي، إن موسكو لا تستطيع إرغام القوات الإيرانية على مغادرة سوريا، ما يخالف السياسات والتفاهمات الأخيرة التي مضت فيها إسرائيل مع روسيا.

وأضاف، في تصريحات نقلتها وكالة “رويترز”، أن روسيا لا تستطيع أيضًا أن تمنع إسرائيل من توجيه ضربات جوية للقوات الإيرانية في سوريا التي تشترك مع روسيا وفصائل لبنانية مدعومة من إيران في دعم النظام السوري.

مقالات متعلقة

  1. وزير الخارجية الإيراني يصل إلى دمشق
  2. رئيس أركان الجيش الإيراني يزور السيدة رقية في دمشق (صور)
  3. إسرائيل تهدد إيران والأسد تعليقًا على اتفاقية بينهما
  4. وليد المعلم يعتزم زيارة موسكو نهاية آب الحالي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة