× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

فنانون سوريون حققوا النجومية دون ظهور إعلامي

محمد أوسو، ياسر العظمة، وفارس الحلو (تعديل عنب بلدي)

محمد أوسو، ياسر العظمة، وفارس الحلو (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

يعتبر الظهور عبر وسائل الإعلام المرئية بالدرجة الأولى ضرورة تسويقية للفنان، سواء كان ممثلًا أو مطربًا أو مخرجًا، وهذا يكون دائمًا من اختصاص مدير الأعمال، الذي يكون له في أحيان كثيرة دور كبير في إيصال الفنان نحو النجومية.

وهذا ما يحدث مع فنانين كثر، إذ خبا نجم البعض بسبب قلة ظهورهم الإعلامي، ويعود ذلك أحيانًا إلى سوء إدارة من مدير أعمالهم، أو عدم تنبههم إلى ضرورة وجود مدير الأعمال في الأصل، بينما نجح آخرون في تحقيق الانتشار في الوطن العربي عن طريق ظهورهم المتكرر في برامج معروفة، ونالوا نسبة مشاهدة عالية.

لكن هناك فنانين وصلوا إلى النجومية بأعمالهم، رغم عدم ظهورهم سوى مرات قليلة جدًا عبر وسائل الإعلام، وربما عدم ظهورهم أبدًا، محطمين القاعدة التي ينتهجها آخرون بقياس نجاحهم بمقياس عدد المرات التي يظهرون فيها عبر الشاشات.

ومن هؤلاء الفنانين:

الممثل ياسر العظمة

يحوي سجل الممثل ياسر العظمة لقاءين تلفزيونيين فقط، بداية الثمانينيات واحدة مع الإعلامي مروان صواف، والأخرى مع توفيق الحلاق، عندما بدأ بتقديم سلسلته “مرايا” التي لقيت انتشارًا عربيًا واسعًا، منذ انطلاقها عام 1982.

ارتبط اسم “مرايا” باسم ياسر العظمة، الذي اعتبره مشروعه الخاص، والذي يقدمه سنويًا أحيانًا، وأحيانًا يغيب لعام ثم يعود، الأمر الذي يجعل الجمهور في شوق دائم لمعرفة أخباره.

وكانت آخر أخبار العظمة هي اعتزامه تقديم مرايا 2019، لكنه ليس هو من أعلن الخبر، إنما بعض الممثلين ممن اعتادوا مشاركته في المسلسل، مثل صفاء سلطان، وكاريس بشار.

ياسر العظمة من مواليد دمشق عام 1942، وهو خريج جامعة دمشق كلية الحقوق، لكنه اتجه نحو التمثيل ولم يعمل باختصاصه.

عمل في المسرح وكانت مسرحيات “غربة” و”ضيعة تشرين” من أهم محطاته المسرحية.

وتدور أنباء حاليًا عن عزم العظمة تصوير مسلسل جديد من سلسلة مرايا، سيجري تصويرها في مدينة دبي.

الممثل فارس الحلو

منذ ظهور الممثل السوري فارس الحلو في مسلسل “نهاية رجل شجاع” عام 1994، لفت الأنظار إلى موهبته، ورغم كونه وجهًا جديدًا إلا أن الدور الذي قدمه كان مميزًا ومؤثرًا في الأحداث.

ثم تتالت نجاحات الحلو فبرز كنجم كوميديا في مسلسل “عيلة خمس نجوم” الذي قدم فيه شخصية “فرحان”، التي عاشت لزمن في أذهان من شاهدوا المسلسل، واستمرت إلى الأجيال التي جاءت فيما بعد.

وتكرر ظهور الحلو في مسلسل “أحلام أبو الهنا” ثم لوحات “بقعة ضوء” ليثبت موهبته الكوميدية، التي تميز فيها بأداء شخصيات جديدة ومبتكرة.

ورغم ذلك يكاد يخلو سجل الحلو من الظهور عبر شاشات التلفزة كضيف في برنامج، باستثناء ظهوره عبر وسائل التواصل الاجتماعي في اعتصامات ووقفات احتجاجية، بعد اندلاع الثورة السورية عام 2011.

فارس الحلو من مواليد مشتى الحلو عام 1961، وهو خريج المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1984، وقدم إلى جانب الأعمال الدرامية أعمالًا مسرحية مثل “سكان الكهف”، و”البحث عن رأس المملوك جابر”.

كما قدم العديد من الأفلام مثل “الليل”، و”نسيم الروح”.

الممثل محمد أوسو

كانت الشهرة التي حققها الممثل السوري محمد أوسو ظاهرة لافتة، إذ لعبت شخصيته الأولى “كسمو” دورًا كبيرًا في انتشاره، خصوصًا أن أوسو اعتمد في الشخصيات التي لعبها، وهي من تأليفه، على شخصيات شعبية قريبة من الناس، وكان لهذا الدور الأكبر في تحقيقه لهذا الانتشار.

ورغم عدم ظهوره في الإعلام، وغيابه عن الساحة الدرامية لسنوات، من بعد أن اعتقله النظام السوري عام 2012 بسبب معارضته له، ثم مغادرته سوريا، إلا أن أعماله تركت بصمة واضحة لدى الجمهور السوري، الذي يطالب بصورة مستمرة بالعودة.

وبرز ذلك جليًا عندما أعلن الممثل وائل رمضان عن جزء ثان من مسلسل “بكرا أحلى” الذي ألفه أوسو ولعب دور البطولة فيه، إذ اعتبر الجمهور أن وجود أوسو في المسلسل شرط لنجاحه، وإلا سيكون محكومًا عليه بالفشل.

محمد أوسو هو ممثل من مواليد دمشق عام 1978، وكانت بدايته في لوحات “بقعة ضوء” التي لم تحقق له نجاحًا شخصيًا، فاتجه لكتابة مسلسلات تبرز موهبته، وكانت البداية مع “بكرا أحلى” عام 2005.

مقالات متعلقة

  1. جهاد عبدو عضو في نقابة فنانين أمريكا
  2. روسيا تدرس تسهيلات سفر لرجال الأعمال السوريين
  3. سالم الأطرش مدير مركز دارنا في حلب
  4. منير مصطفى - مدير الدفاع المدني السوري في حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة