× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وزارة الثقافة تلغي عرض مسرحية لبنانية وتتأسف عن حفل أردني

المطرب أدهم النابلسي وإعلان مسرحية لاف ستوري (تعديل عنب بلدي)

المطرب أدهم النابلسي وإعلان مسرحية لاف ستوري (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

ألغت وزارة الثقافة السورية العرض المسرحي اللبناني “لاف ستوري”، بسبب عدم الحصول على موافقتها، بينما بررت سماحها في وقت سابق للمطرب الأردني أدهم النابلسي بالغناء في دمشق.

ونشرت الوزارة عبر صفحتها في “فيس بوك” اليوم، الخميس 30 من آب، توضيحًا تؤكد فيه إلغاء عرض المسرحية، وتبرر أسباب سماحها للنابلسي بالغناء في دمشق.

توضيح من وزارة الثقافةتوضح الهيئة العامة لدار الأسد للثقافة والفنون في وزارة الثقافة حول ما تم نشره في وسائل الاتصال…

Posted by ‎وزارة الثقافة السورية Ministry of Culture, Syrian Arab Republic‎ on Thursday, August 30, 2018

وبالنسبة لحفل المطرب أدهم النابلسي أوضحت الوزارة أن الشركة المنظمة للحفل الذي أقيم على “مجمع دمر الثقافي” يوم الثلاثاء 28 من آب، حصلت على موافقة الوزارة قبل أربعة أشهر من تاريخ الحفل، وأنها (أي الوزارة) لو علمت أن النابلسي سيحيي حفلات في كل من رام الله وحيفا في فلسطين المحتلة، قبل قدومه إلى سوريا لما سمحت بإقامة الحفل، مشيرة إلى أن النابلسي أحيا حفلين هناك قبل أربعة أيام من حفله في دمشق.

كما عزت إلغاء عرض مسرحية “لاف ستوري” (هشام شو) الذي كان مقررًا اليوم، الخميس 30 من آب، على مسرح “داما روز”، إلى عدم استحصال الجهة المنظمة على موافقة مسبقة من الوزارة.

وكان الإعلان عن العرض المسرحي اللبناني لاقى استهجانًا من المؤيدين للنظام، بسبب مشاركة الممثل اللبناني طوني أبو جودة فيه.

وسبق لأبو جودة أن أدى مشهدًا ساخرًا في أحد البرامج اللبنانية يقلد فيه رئيس النظام بشار الأسد، وطالبوا بمنع أبو جودة من المشاركة، ليتم الاكتفاء ببقية أفراد الفرقة، وهم بونيتا سعادة، هشام حداد، وجاد بو كرم.

وأكدت الوزارة أنها المسؤولة عن المسارح في سوريا، وأنها لم تعلم بعرض المسرحية إلا عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرة إلى ضرورة تقديم طلب للحصول على موافقتها قبل الإعلان عن عرض المسرحية، مؤكدة أن مسرحية “لاف ستوري” لن تعرض في سوريا في الوقت المحدد.

مقالات متعلقة

  1. وزير الثقافة في سوريا: مديرو الثقافة لم يقرأوا كتابًا ثقافيًا واحدًا
  2. ثقافة العاصمة في عهدة «وزارة السخافة»
  3. وزارة الثقافة المؤقتة.. دور “معدوم” في تطوير الفن الثوري
  4. قانون جديد يزيد من الرقابة على المسرح والسينما

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة