× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

بغياب بطله.. “يوم أضعت ظلي” على قائمة الأفضل في مهرجان البندقية

فيلم يوم أضعت ظلي (يوتيوب)

فيلم يوم أضعت ظلي (يوتيوب)

ع ع ع

يعرض مهرجان البندقية السينمائي في إيطاليا في دورته الـ 75، الفيلم السوري “يوم أضعت ظلي” ضمن مسابقة “آفاق”، ويستمر المهرجان بين 29 من آب و8 من أيلول الحالي.

وكتبت المخرجة السورية ومؤلفة العمل، سؤدد كنعان، عبر صفحتها في “فيس بوك”، السبت 1 من أيلول، “(يوم أضعت ظلي) على قائمة أفضل خمسة أفلام”.

ويغيب الممثل السوري سامر إسماعيل، المشارك في بطولة الفيلم، عن حضور العرض، بسبب عدم حصوله على موافقة من شعبة التجنيد، بحسب ما ذكرته مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكر الكاتب رامي كوسا عبر صفحته في “فيس بوك” ما حصل مع الممثل سامر إسماعيل، أمس الأحد، 2 من أيلول، “بالوقت اللي واحد من أهم مهرجانات السينما بالعالم، مهرجان فينيس (إيطاليا)، عم يحتفي بالسينما السورية ويستصدر فيزا لصناع فيلم (يوم أضعت ظلّي) للمخرجة سؤدد كعدان، ويتجاوز كل الممنوعات يلي بتتعلق بسفر السوريين لأوروبا، منجي نحنا ومنحاصر شبابنا ومنحرمهن فرصة يمثلو بلدهن برا ويقولو للدنيا أنو سوريا فيها فن وفكر وحضارة مو بس سلاح ودم.. صباحا تم منع الممثل والصديق سامر إسماعيل من مغادرة الأراضي السورية لأنو مو جايب إذن سفر”.

ويأتي هذا المنع على خلفية صدور قرار عن وزارة الدفاع يفرض فيه على كل شاب سوري يتراوح عمره بين 17 و42 عامًا، الحصول على موافقة سفر من شعبة التجنيد، قبل مغادرته البلاد.

والفيلم من إنتاج سوري لبناني فرنسي قطري مشترك، ويتناول الفيلم الذي صور على الحدود السورية اللبنانية عام 2017، أحداثًا مفترضة في شتاء عام 2012، عن سناء (سوسن أرشيد) التي تعيش في أتون حرب قادرة حتى على سرقة المخيلة، تُسرق جميع أحلامها ويبقى لها حلم وحيد يتلخص بالحصول على أنبوبة غاز للطهي لتتمكن من تحضير وجبة طعام لابنها، تأخذ إجازة من عملها في يوم من الأيام لتبدأ رحلة البحث عن أنبوبة الغاز، لتجد نفسها فجأة عالقة في طرف مدينة “دوما” المحاصرة، هناك حيث تكتشف أن الناس يفقدون ظلالهم في الحرب.

تقول كعدان  عن فيلمها، “الفيلم كتب في بلاد فيها الغد هو فكرة غير قابلة للتخيل، ما هو الغد إن كنت تعيش تحت القصف المتواصل، الغد أصبح رفاهية، لهذا لا يحكي الفيلم أو يتنبأ بالمستقبل، إنه فقط عن ثلاثة أيام في حياة سناء في اللحظة الراهنة من تاريخ دمشق”.

وتضيف، “إنه فيلم مثير ورائع يناقش أحد أكثر المواقف الدرامية التي نعيشها في يومنا”.

يشارك في بطولة الفيلم كل من سوسن أرشيد، سامر إسماعيل، وأويس مخللاتي.

وكنعان سبق لها أن أخرجت أفلامًا عن المدن المحاصرة، منها فيلم “خبر الحصار” و”الروائي القصير”، الذي عرض في مهرجان “فريبورغ” السينمائي عام 2016.



مقالات متعلقة

  1. "يوم أضعت ظلي" في مهرجان لندن
  2. فيلمان سوريان يفوزان بجائزة مهرجان "كرامة"
  3. ثلاثة أفلام سورية في مهرجان "الجونة" السينمائي
  4. الفيلم السوري "عزيزة" يفوز بجائزة ساندانس كأفضل فيلم قصير

الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة