× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

على هامش معرض دمشق.. وفد اقتصادي أردني إلى سوريا

بط يقطع الطريق في بلدة النعيمة جنوبي درعا قرب معبر نصيب على الحدود الأردنية - 6 تموز 2018 (Xinhua)

بط يقطع الطريق في بلدة النعيمة جنوبي درعا قرب معبر نصيب على الحدود الأردنية - 6 تموز 2018 (Xinhua)

ع ع ع

أعلن وفد اقتصادي أردني نيته زيارة دمشق غدًا، تلبية لدعوة من اتحاد غرف التجارة السورية، ولمناقشة سبل إعادة العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين.

وتحدثت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) اليوم، الاثنين 3 من أيلول، أن الوفد يرأسه النائب الأول لرئيس غرفة تجارة الأردن، غسان خرفان، ويضم أكثر من 80 رجل أعمال، بدعوة من اتحاد غرف التجارة السورية.

الزيارة الرسمية ستستمر ثلاثة أيام، وتأتي على هامش افتتاح معرض دمشق الدولي، ولمناقشة سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين، والعمل على فتح المعابر الحدودية بين البلدين.

وقال خرفان إن الزيارة المقررة غدًا الثلاثاء، تتضمن لقاءات عديدة مع مسؤولين حكوميين وممثلي القطاع الخاص السوري، كما سيتخلل ذلك لقاء مشترك بين رجال الأعمال من الطرفين، بتنظيم من غرفة التجارة الأردنية.

كما تهدف المبادرة الثنائية إلى إقامة شراكات تجارية واستثمارية تخدم البلدين، بحضور أكثر من 80 رجل أعمال يمثلون كافة القطاعات الصناعية والتجارية والزراعية والنقل والخدمات والتكنولوجيا، بحسب الوكالة.

سبق الإعلان الأردني، رسالة تحدثت عنها صحيفة “الوطن” السورية اليوم، ووصفتها بـ “رسالة (شخصية) موجهة من الحكومة الأردنية الجديدة إلى مسؤولين بارزين في دمشق”، واعتبرت الصحيفة أنها لاستشعار الموقف السوري حول التعاون مع الجانب الأردني.

ووفقًا للصحيفة فإن الرسالة الأردنية جاءت من رئيس الوزراء الأردني الجديد، عمر الرزاز، بصفة شخصية إلى مسؤولين سوريين، يبدي فيها رغبته بالتعاون مع الحكومة السورية.

وقالت إن الرد السوري كان مشترطًا أن يكون الاتصال بشكل رسمي وعن طريق وزارة الخارجية، بحسب قولها.

من جهته قال خرفان إنه يأمل بفتح الحدود البرية بين البلدين، في إشارة لمعبر نصيب الحدودي، والذي تسعى الأردن لفتحه من أجل إنعاش الجمود الاقتصادي والتجاري.

وكان وفد زراعي أردني زار سوريا في منتصف آب الماضي، تلبيه لدعوة من جمعية اتحاد المصدرين السوريين، بهدف تنسيق الجهود قبل عودة التجارة بين الطرفين.

لكن وزير النقل السوري، علي حمود، اشترط في وقت سابق أن يتقدم الأردن بطلب رسمي لفتح معبر نصيب.

واعتبر وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، حينها، أن بلاده تنتظر طلبًا رسميًا من حكومة النظام السوري لفتح المعبر.

مقالات متعلقة

  1. وفد اقتصادي أردني يصل دمشق
  2. اجتماعات سورية- إيرانية لتنشيط التجارة بين البلدين
  3. بعد بنغازي.. معرض "صنع في سوريا" في الخرطوم
  4. 40 شركة سورية تشارك في معرض الألبسة في طهران

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة