× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

حكم بالإعدام على 75 متهمًا مصريًا بينهم قياديون في الإخوان

محمد البلتاجي وعصام العريان في محكمة القاهوة (اليوم السابع)

محمد البلتاجي وعصام العريان في محكمة القاهوة (اليوم السابع)

ع ع ع

أصدرت محكمة جنايات القاهرة في مصر، حكمًا بإعدام 75 شخصًا متهمين في قضية فض اعتصام رابعة، بينهم قياديون في جماعة “الإخوان المسلمين”.

ونقلت وكالة “رويترز” اليوم، السبت 8 من أيلول، عن مصادر في القاهرة أن حكم الإعدام “شنقًا”، صدر اليوم ويشمل القياديين في جماعة “الإخوان المسلمين”، عصام العريان ومحمد البلتاجي.

كما يشمل الحكم كلًا من الداعية الإسلامي صفوت حجازي والقيادي عاصم عبد الماجد، وهما محسوبين على الجماعة أيضًا.

وكانت العاصمة المصرية القاهرة شهدت اعتصامًا في محيط مسجد رابعة العدوية شمال شرقي المدينة، في 14 آب 2013، احتجاجًا على عزل الرئيس المصري السابق، محمد مرسي.

وفضت القوة الأمنية الاعتصام ما أدى إلى مقتل مئات من المعتصمين وسجن آخرين، وسط مطالب بالحكم عليهم وتوفير شروط قضائية عادلة لمحاكمتهم، كما قتل عدد محدود من عناصر الأمن في مواجهة المعتصمين.

وفي تموز الماضي، أحالت محكمة جناية القاهرة 75 متهمًا في قضية رابعة في القاهرة 2013 للمفتي العام، تمهيدًا للحكم في إعدامهم.

وحاكمت المحكمة الجنائية المصرية في القضية 739 متهمًا بينهم المرشد العام لجماعة “الأخوان المسلمين”، التي كان الرئيس مرسي ينتمي لها، محمد بديع.

كما حكمت المحكمة بالسجن خمس سنوات، على المصور محمود أبو زيد الملقب (شوكان)، الذي منحته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) جائزتها لحرية الصحافة لعام 2018.

ولا تأخذ محكمة الجنايات المصرية برأي مفتٍ استشاري في حال خالف تقديرها للعقوبة.

ويحق للمحكوم عليهم حضوريا سواء بالإعدام أو السجن الطعن على الحكم أمام محكمة النقض، وهي أعلى محكمة مدنية مصرية، ولها أن تؤيد الحكم أو تعدله وإذا ألغته تعاد المحاكمة أمامها.

مقالات متعلقة

  1. 75 متهمًا في "اعتصام رابعة" بانتظار حكم الإعدام
  2. بعد الحكم بإعدام 75 شخصًا.. مطالب دولية لمصر بإلغاء عقوبة الإعدام
  3. الجربا ينتقد "هيئة المفاوضات" ويهاجم "الإخوان" ويدعو لـ "القاهرة 3"
  4. "إخوان" الأردن يفكون ارتباطهم بـ "التنظيم العالمي" للجماعة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة