× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

دعوة أمريكية لتشكيل “ناتو عربي” للتصدي لإيران

قائد القيادة المركزية، جوزيف فوتيل مع قادة الجيوش الخليجية في الكويت 11أيلول 2018 (الخليج 365)

قائد القيادة المركزية، جوزيف فوتيل مع قادة الجيوش الخليجية في الكويت 11أيلول 2018 (الخليج 365)

ع ع ع

دعت القيادة الأمريكية العسكرية الدول العربية لتشكيل حلف عسكري مشترك شبيه بحلف شمال الأطسلي “ناتو” بنسخة عربية، من أجل مواجهة الخطر الإيراني في المنطقة.

ودعا قائد القيادة المركزية، جوزيف فوتيل، اليوم الأربعاء 12 من أيلول، دول الخليج العربي إلى جانب مصر والأردن، إلى تعزيز ودمج القدرات العسكرية لصالح الأمن القومي المشترك في المنطقة، ومواجهة أنشطة إيران، و”المنظمات الإرهابية”، بحسب تعبيره.

الدعوة الأمريكية بدأت منذ تموز الماضي، بعد كشف البيت الأبيض نيته تشكيل تحالف أمني وسياسي مع دول الخليج إضافة لمصر والأردن، بنسخة عربية من حلف شمال الأطلسي، أو ما أسمته الإدارة الأمريكية “حلف السنة” لضرورة التصدي للتوسع الإيراني في المنطقة.

فوتيل قال اليوم، في أثناء قمة عسكرية لقادة جيوش خليجية ومصر والأردن، حضرها رئيس أركان الجيش القطري في الكويت، إن هناك اثنين من التهديدات الأمنية في المنطقة، وتتمثلان “بأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار، والمنظمات الإرهابية المتطرفة”، بحسب وكالة “فرانس برس”.

ونوه إلى ضرورة ترك الخلافات الخليجية- الخليجية، وخاصة الخلاف مع قطر على خلفية اتهامها بدعم منظمات “إرهابية”، ما أدى إلى قطع العلاقات معها ومحاصرتها منذ 2017.

الخطة التي أثيرت اليوم، تتضمن تعاونًا عسكريًا بين تلك الدول بقيادة واشنطن، وتشمل تعزيز العلاقات الاقتصادية والدبلوماسية الإقليمية، وتتشارك تلك الدول العربية مع الإدارة الأمريكية في العداء المعلن مع إيران، خاصة بعد تولي الرئيس دونالد ترامب.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض، في تموز الماضي، إن “تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي سيشكل حصنًا في مواجهة العدوان والإرهاب والتطرف الإيراني، وسوف يرسي السلام بالشرق الأوسط”، بحسب رويترز.

وتصاعدت الخلافات الإيرانية- الأمريكية منذ انسحاب ترامب من الاتفاق النووي والضغط على طهران لوقف نشاطاتها العسكرية في المنطقة، ومطالبتها بإخراج قواتها من سوريا واليمن.

كما أن التهديدات الإيرانية للخليج العربي وصلت مراحل متطورة بعد دعم طهران للحوثيين في اليمن واستهداف مواقع حيوية في السعودية والامارات، وآخرها تهديد المضائق المائية وناقلات النفط، التي تعتبر أهم المصالح المشتركة بين الخليج وأمريكا.

مقالات متعلقة

  1. شويغو: روسيا حمت سوريا من 642 صاروخًا مجنحًا من حلف "ناتو"
  2. "أزمة" تلوح في الأفق.. طردٌ متبادل لدبلوماسيين بين واشنطن وموسكو
  3. أسلحة أمريكية لثلاث دول أوروبية بـ 4.7 مليار دولار
  4. ترامب "لا يتوقع الكثير" من لقائه مع بوتين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة