fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

موسكو تستدعي السفير الإسرائيلي عقب إسقاط طائرتها في سوريا

السفارة الإسرائيلية في موسكو (ريا نوفوستي)

السفارة الإسرائيلية في موسكو (ريا نوفوستي)

ع ع ع

استدعت وزارة الخارجية الروسية السفير الإسرائيلي لدى موسكو على خلفية حادثة إسقاط الطائرة الروسية في سوريا.

وفي بيان تداولته وكالات الأنباء الروسية، الثلاثاء 18 من أيلول، قالت الخارجية الروسية “على خلفية ما حدث، قررت الخارجية الروسية استدعاء السفير الإسرائيلي لدى موسكو”.

ولم تعلق إسرائيل على استدعاء سفيرها لدى موسكو، حتى الآن.

وازدادت لهجة التصعيد بين روسيا وإسرائيل عقب إسقاط طائرة روسية في اللاذقية من قبل الدفاعات الجوية السورية عن طريق الخطأ، حين كانت الدفاعات السورية تتصدى لهجوم إسرائيلي على المدينة، أمس.

واعتبرت موسكو أن إسرائيل هي المسؤولة عن إسقاط الطائرة الروسية، بقولها إن الطائرات الإسرائيلية التي قصفت اللاذقية استترت خلف الطائرة الروسية ما أدى إلى استهدافها من قبل الدفاعات الجوية السورية “عن غير قصد”.

وبحسب الدفاع الروسية، فإن إسرائيل حذرت قيادة القوات الروسية في سوريا عبر “الخط الساخن” قبل أقل من دقيقة، الأمر الذي لم يسمح بإبعاد الطائرة الروسية إلى منقطة آمنة.

وسقطت طائرة روسية، من نوع “إيل 20″، في البحر المتوسط غربي مدينة بانياس في اللاذقية، وعثرت فرق الإنقاذ الروسية على أشلاء 15 عسكريًا روسيًا كانوا على متنها، كما عثرت على أغراضهم الشخصية وحطام الطائرة شرقي البحر المتوسط، حيث يتم نقلهم عبر السفن الروسية في سوريا.

وكانت قاعدة حميميم الروسية في اللاذقية فقدت الاتصال بطائرة من نوع “إيل 20” في الأجواء السورية، أمس، بالتزامن مع مهاجمة أربع طائرات إسرائيلية لأهداف في محافظة اللاذقية.

وأجرى وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو اتصالًا هاتفيًا مع نظيره الإسرائيلي وأبلغه أن تصرفات القوات الإسرائيلية “غير مسؤولة”، وأن اللوم كله يقع على إسرائيل في إسقاط الطائرة الروسية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة