رجل في الأخبار..

طريف يتحرك لـ”حماية الدروز” السوريين الخائفين من جنسيته

موفق طريف الزعيم الروحي للطائفة الدرزية (الموحدين الدروز)

موفق طريف الزعيم الروحي للطائفة الدرزية (الموحدين الدروز)

ع ع ع

شهدت محافظة السويداء جنوبي سوريا خلال أقل من شهر تحركات للزعيم الروحي لطائفة الموحدين الدروز، موفق طريف.

ملفات يحركها الزعيم الدرزي

التحرك الأول كان بزيارته للسويداء للبحث بشأن التبرعات المالية المجموعة من قبل أبناء الطائفة الدرزية من الجليل والكرمل والجولان في الأراضي المحتلة إلى سوريا،

واعتبر بعض أبناء الطائفة في المدينة السورية الزيارة واستقبال طريف “خيانة”، بسبب جنسيته الإسرائيلية.

فيما كان التحرك الثاني لطريف الدعوة لإعادة فتح معبر القنيطرة في هضبة الجولان، حتى يتسنى لأبناء قرى الهضبة زيارة عائلاتهم وأقربائهم في سوريا، وإفساح المجال لأبناء الجولان بتصدير وتسوق منتوجاتهم الزراعية في سوريا كما كان الحال قبل سبع سنوات، وفق ما ذكرة هيئة البث الإسرائيلية، الجمعة 21 من أيلول.

ثالثًا، زار طريف روسيا مطلع أيلول الحالي، لتحريك ملف مختطفي السويداء، الذين تقول الرواية الرسمية السورية إنهم لدى تنظيم “الدولة”.

 

انقسام على أساس سياسي

ولكن الشارع الدرزي في مدينة السويداء منقسم حيال طريف، بين من يعتبر بأنه شيخ الطائفة، وبين المعترض على علاقاته مع الإسرائيلين، كما يعتبر آخرون أن العلاقة مع طريف قد تضر “بالنهج والخطاب الوطني الذي اتخذه أبناء الطائفة في مدينة السويداء”.

الزعيم الروحي قام بعدة زيارات للسفارة الروسية في تل أبيب، بالاضافة إلى زيارة خلال الأسابيع الأخيرة لقيادة الجيش الإسرائيلي.

وفي وقت تجاهل النظام السوري رسميًا هذه التحركات، انتقدها مناصرون له عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

تحركات طريف تأتي في إطار مساندة دروز سوريا، والتي اعتبرها نابعة من “فريضة حفظ الإخوان”.

موفق طريف هو حفيد المرجعية الدينية للطائفة، أبو يوسف طريف، وهذه المرتبة متوارثة تاريخيًا في الطائفة.

والشهر الماضي، أثير جدل بعد انتشار تسجيل مصور للشيخ اللبناني نصر الدين الغريب أطلق فيه على الشيخ علي معدي، المسؤول عن لجنة “تواصل عرب 48″، لقب شيخ العقل في فلسطين، ما سبب استياء واسعًا في أوساط الطائفة، لتخرج مشايخ عقل السويداء وتتحدث عن المرجعية الدينية التاريخية والمعترف بها المتمثلة بالشيخ موفق طريف.

طريف، وهو من “عرب 48″، لم تقف حملته لحماية أبناء الطائفة ضمن حدود إسرائيل بل توجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية، في آذار الماضي، واجتمع خلال زيارته مع كبار المسؤولين المختصين بشؤون الشرق الأوسط والسياسة الخارجية لواشنطن، للبحث بشأن أوضاع الأقليات الدينية في ظل المتغيرات التي تحدث في البلاد، ووضع أبناء الطائفة في قرى جبل السماق في منطقة إدلب وعن “الخطر المحدق بهم”.

وطالب خلال الاجتماعات بحفظ مصالح الأقليات في سوريا واتخاذ الاجراءات اللازمة لحمايتها.

من هو موفق طريف؟

موفق طريف من مواليد 1963 في قرية جولس في الجليل الأعلى، وهو رئيس الطائفة الدرزية في إسرائيل، ورئيس المجلس الديني الدرزي الأعلى، إضافةً لكونه قاضي المذهب ورئيس محكمة الاستئناف الدرزية العليا في إسرائيل.

تخرج طريف من المدرسة الدينية الدرزية العليا في خلوات البياضة في لبنان وهو صاحب السلطة العليا للدروز في إسرائيل، وراعي الأماكن المقدسة الخاصة بالطائفة وممثل لها في القضايا الدينية مقابل مؤسسات الدولة.

درس الشيخ القانون في الكلية أكاديمية “أونو”، ومنح في عام 2010 شهادة الدكتوراه الفخرية من قبل جامعة حيفا.

انتخب لمنصب رئيس الطائفة الدرزية في إسرائيل، في تشرين الأول عام 1993، خلفًا لجده من ناحية أمه الشيخ أمين طريف (أبو يوسف).

انتخاب طريف للزعامة الروحية للطائفة جاء بوصية جده التي أوصى بها ما قبل وفاته، والذي أوصى أيضًا على تولي موفق طريف و”كيل لوقف مقام النبي شعيب ومقام الخضر وخلوة جولس”.

عمل طريف مساعدًا لجده لمدة 15 عامًا، قبل أن يتولى رئاسة الطائفة في إسرائيل، وانتخب لرئاسة المجلس الديني الأعلى عام 1997، وعين بمنصب قاضي المذهب للمحكمة الشرعية الدرزية للاستئناف ومقرها مدينة عكا في فلسطين عام 2002، وفي عام 2006 عين رئيسًا للمحكمة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة