fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ثماني قواعد لتكوين الصورة فوتوغرافيًا

ع ع ع

عنب بلدي – عبد المعين حمص

كل العلوم والفنون تتبع قواعد تكوين وتأليف خاصة بها، وكمثال فإن اللغة الإنكليزية والعربية لها قواعد لتكوين الجملة والتي تحدد كيفيه ربط الكلمات ببعضها لتأليف جملة ذات معنى، فإذا قمنا بوضع الكلمات بشكل عشوائي دون الالتزام بقواعد اللغة تصبح الجملة بلا معنى مفهوم.

كذلك في التصوير الفوتوغرافي، فعندما تمسك كاميرا الموبايل وتقوم بالتقاط الصورة دون تخطيط للمشهد، تخرج الصورة بطريقة عشوائية لا معنى لها، فتجد مثلًا صورة لطفل وحولها الكثير من الأشياء غير المرغوب بها.

لذلك هناك قواعد لتكوين الصورة الفوتوغرافية، تم اقتباسها من فن الرسم ويتم اتباعها في التصوير. والهدف من هذه القواعد تحديد كيفية قيادة عين الناظر في الصورة.

علوم التصوير الفوتوغرافي في الرسم والتصوير السينمائي جميعها تتبع نفس قوانين التكوين المختصة بالصورة والمشهد، وإذا أصبحت ملمًا بهذه القوانين وقمت بتطبيقها ستجد تحسنًا جذريًا في نتائج صورك.

بعض القوانين الشائعة في تكوين الصورة هي توازن الصورة، قاعدة الثلث، قاعدة ملء الإطار، التأطير، الخطوط القيادية، مبدأ الفراغ، القاعدة اللولبية، التناظر.

قاعدة الثلث

قاعدة التثليث أوRule of thirds تعتبر الأكثر شيوعًا نظرًا لإمكانية تطبيقها بشكل سهل على معظم الصور. تعتمد هذه القاعدة على تقسيم الصورة إلى ثلاثة أجزاء، عن طريق خطين متوازيين طوليًا، وخطين متوازيين عرضيًا، يتقاطعان في أربع نقاط.

تشكل الخطوط القيادية ونقاط التقاطع، النقاط الهدف من الصورة.

الخطوط القيادية

الخطوط القيادية هي عبارة عن مجموعة من الأشياء المتكررة في الصورة، تشكل طريقًا نظريًا يقود الصورة.

من الممكن أن تكون الخطوط القيادية عبارة عن طريق أو سياج أو أي مجموعة متكررة من الأشياء.

التأطير

يعتمد هذا المبدأ على وضع هدف الصورة ضمن إطار معين.

قد يكون هذا الإطار أي شيء كصخور أو مجموعة من الأشجار أو مجموعة من الناس يشكلون إطارًا يحيط بشيء معين، هو هدف الصورة.

ملء الاطار

يعد هذا المبدأ من أبسط المبادئ، ويشترط القص الصحيح للصورة، وهو قائم على ملء الإطار بكامل الهدف دون إظهار الخلفية تقريبًا.

يستخدم هذا المبدأ بكثرة في تصوير الوجوه أو الأزهار.

مبدأ الفراغ

في حال تصويرك لجسم متحرك كطفل يمشي أو لشخص ينظر إلى اتجاه معين في الصورة، فيجب عليك أن تترك أمامه مسافة ليبدو وكأن هذا الشخص يتحرك أو ينظر ليملأ المكان الذي أمامه وذلك لجعل الصورة متوازنة ومنطقية.

قاعدة اللولب الذهبي

تعتمد هذه القاعدة على تخيل شكل لولبي في الصورة (مقتبس من خوارزمية الرياضيات)، بحيث يكون مركز اللولب هو هدف الصورة.

قد يكون اللولب عاموديًا أو أفقيًا، من اليمين أو من اليسار.

النمط

تعتبر الصورة التي تحتوي نمطًا معينًا من التكرار مريحة وجميلة للعين، ولكن تعتبر استثنائية عندما يتم كسر هذا النمط بإضافة هدف الصورة بحيث يظهر مختلفًا عن البقية.

من الممكن أن يكون كسر النمط عن طريق لون أو حجم مختلف.

العين المركزية

يتم إتباع هذا القانون في تصوير الوجوه عن طريق وضع إحدى العينين في منتصف الصورة.

ملاحظات:

هذه القواعد لا تعتبر ملزمة في التصوير وإنما هي عبارة عن خطوط عريضة تحدد نوعًا ما أسباب نجاح الصورة، ومع الخبرة يصبح لديك إمكانية الإحساس بهذه القواعد بمجرد أن تقع عينك على بعض المشاهد.

حاول أن تلاحظ كيفية تطبيق هذه القواعد في الصور الاحترافية عن طريق تحليلها، لاحظ أيضًا كيف أنه في معظم الأحيان من الممكن أن يتم تطبيق أكثر من قاعدة في نفس الوقت. حاول أن ترى كيفية تطبيق هذه القوانين في الأفلام السينمائية أيضًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة