fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

التحالف يعلق على هجوم إيران الصاروخي على البوكمال

شوف ريان المتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة - (cnn)

شوف ريان المتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة - (cnn)

ع ع ع

قال التحالف الدولي الذي تقوده أمريكا إن إيران لم تقدم أي إنذار لضرباتها الصاروخية على الجيب الذي يتحصن فيه تنظيم “الدولة الإسلامية” بريف البوكمال.

وفي بيان للتحالف نشرته شبكة “CNN” اليوم، الاثنين 1 من تشرين الأول، أضاف المتحدث شون ريان، أن “القوات الإيرانية لم تقم بأي إنذار سابق الليلة الماضية”.

وأوضح أن “قوات التحالف لم تكن في خطر، والائتلاف ما زال يقيّم ما إذا كان هناك أي ضرر”.

ووفق ما ذكرت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية، فإن قوات “الحرس الثوري” أطلقت ستة صواريخ بالستية “أرض- أرض” من طراز “ذو الفقار” و”قيام”، من محافظة كرمانشاه غربي إيران إلى مناطق شرق الفرات في سوريا.

وأصدر “الحرس الثوري” بيانًا قال فيه إن العملية جاءت ردًا على هجوم الأهواز في إيران، والذي تبناه تنظيم “الدولة”.

وبحسب “فارس”، فإن صواريخ “ذو الفقار” و”قيام” أطلقت من مسافة 570 كيلومترًا، وأسفرت عن مقتل عدد “كبير” من عناصر التنظيم، ودمرت قسمًا من البنى التحتية التابعة له.

وتعليقًا على الهجوم الصاروخي، ذكرت الناطقة باسم حملة “عاصفة الجزيرة”، ليلوى العبد الله، أن الضربات الإيرانية جاءت لمنع هروب فلول التنظيم من المناطق المحاصرة من “قسد” شرق الفرات.

وقالت في تصريح لموقع “روسيا اليوم” إن التنظيم “حاول تنفيذ عمليات هروب من المناطق المحاصرة من قبل قسد في شرق الفرات إلى مناطق سيطرة النظام، فرد الحرس الثوري بهجمات صاروخية عليهم وأوقفت عمليات هروب عناصره”.

وحملت الصواريخ التي أطلقتها إيران على جيب هجين عبارات “الموت لأمريكا” و “الموت لإسرائيل” و “الموت لآل سعود”.

وسبق أن استهدف “الحرس الثوري” الإيراني مواقع لتنظيم “الدولة” في مدينة دير الزور السورية، في حزيران 2017، بصواريخ عابرة للقارات.

إيران أطلقت على عمليتها حينها اسم “ليلة القدر”، وقالت إن الصواريخ أطلقت من محافظتي كرمنشاه وكردستان غرب إيران، وعبرت الأجواء العراقية وأصابت أهدافها في سوريا، من على بعد 600 إلى 700 كيلومتر.

واعتُبرت تلك الخطوة العسكرية الإيرانية الأولى من نوعها منذ تدخل إيران إلى جانب قوات الأسد في سوريا، إذ غالبًا ما تنحصر الصواريخ العابرة للقارات على القوات الروسية والأمريكية في سوريا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة